ألغام الكلاسيكو...في انتظار وديع الجريء

ألغام الكلاسيكو...في انتظار وديع الجريء
ألغام الكلاسيكو...في انتظار وديع الجريء

ألغام الكلاسيكو...في انتظار وديع الجريء، تتابعوه عبر موقعنا من اليمن.
الخبر ألغام الكلاسيكو...في انتظار وديع الجريء، تم نشره اليوم السبت ، في موقع نسمة.
ولمتابعة التفاصيل لهذا الخبر او غيره واصل قراءة ألغام الكلاسيكو...في انتظار وديع الجريء.

اقترح مكتب الرابطة المحترفة لكرة القدم يوم الخميس 30 نوفمبر 2017 على المكتب الجامعي شطب اللاعب غازي عبد الرزاق مدى الحياة، على خلفية إشارة التقرير الأمني إلى اللاعب المذكور على عون أمس بواسطة كرسي، اجتماع صاخب استمر طويلا وأسفر عما أسفر من عقوبات تجاه اللاعبين علاوة عن استقالة عضوين من مكتب الرابطة هما نجيب حواص وحاتم دورة رئيس لجنة التأديب.


الرابطة والتشققات...
أسهم ملف الكلاسيكو في مزيد إصابة مكتب الرابطة بالتشققات، فالبداية كانت بتجميد عضوية نائب الرئيس عادل الدعداع منذ الموسم الماضي بسبب تصريحاته ضد الجامعة، وسلطت ذات "العقوبة" على خمسة أعضاء آخرين في نفس الفترة هم كل من: بلحسن بالسمرة ومهذب الشواشي ومعز المستيري ومعز البوراوي بالإضافة إلى هشام المناعي الذي أعلن استقالته قبل التراجع عنها واستئناف مهامه.
وهذه المرة شهد المكتب استقالة العضوين حاتم دورة (رئيس لجنة التأديب) ونجيب حواص (رئيس لجنة بطولات الشبان) – المحسوبين على النجم الساحلي واللذين غادرا الاجتماع الأخير دقائق قبل انتهائه احتجاجا على اقتراح شطب غازي عبد الرزاق- الأمر الذي يجعل السؤال مطروحا بخصوص مدى تماسك الهيكل الأول المشرف على البطولة، وقدرته على التعامل مع الملفات الحارقة، ناهيك وأن حادثة التجميد التي أشرنا إليها كانت بسبب أحداث "الدربي العاصمي" للموسم الماضي، وما رافقه من أحداث شغب استوجبت فرض "ويكلو" ثلاثي على النادي الإفريقي بقرار من الجامعة التي تعهدت تلقائيا بالقضية، في ظل عدم اكتمال النصاب بالرابطة وما حرم كذلك النادي الإفريقي من درجة ثانية في التقاضي، باعتبار أن أي عقوبة تصدر عن المكتب الجامعي تقل عن أربعة مباريات دون حضور الجمهور لا تقبل أي وجه من وجوه الطعن .
هل ينجو عبد الرزاق من الشطب ؟

الرابطة اقترحت شطب غازي عبد الرزاق لأن هذه القرارات لا تكتسب صيغتها التنفيذية إلا بقرار من المكتب الجامعي، وعليه قرر هذا الأخير مزيد التحري في الموضوع على اعتبار أنه في صورة مصادقته لا يمكن لهذا اللاعب اللجوء إلاّ إلى المحكمة الرياضية الدولية بلوزان للطعن.
غازي عبد الرزاق قد ينجو من عقوبة الشطب، ذلك أن الجامعة سبق لها الموسم الماضي أن نظرت في ملف نادي كرة القدم بالحمامات، بعد تخلي الرابطة التي شدّدت على موضوع التلاعب بالنتيجة، بيد أن قرار الجامعة كان مخالفا تماما وأقر النتيجة الحاصلة في الميدان وهي فوز مستقبل القصرين على قوافل قفصة (2/1)، على الرغم من توقف اللعب زهاء 25 دقيقة.
ألغام الكلاسيكو...

سيكون مكتب الجريء بعد عودة رئيسه من روسيا، أمام تحد صعب من خلال إعادة فتح التحقيق، وما يزيد في صعوبة مهمة الجامعة هو وجود تقرير أمني ثابت، لكن القرار النهائي سيكون مفتوحا على كل الاحتمالات وقد ينال الترجي الرياضي نصيبه من العقوبات، بعد بروز فيديو كاميراوات المراقبة، شأنه في ذلك شأن أمير العيادي الذي أسهم بشكل أو بآخر فيما وصلت إليه المباراة جراء ضعف شخصيته وصافرته المضطربة.

ألغام الكلاسيكو...في انتظار وديع الجريء ، هذا الخبر قدمناه لكم عبر موقعنا.
وقد تم استيراد هذا الخبر ألغام الكلاسيكو...في انتظار وديع الجريء، من مصدره الاساسي موقع نسمة.
ولا نتحمل في موقع من اليمن اي مسؤولية عن محتوى ألغام الكلاسيكو...في انتظار وديع الجريء.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق مرسيليا يمنع ريمي كابيلا من اللعب ضده
التالى غسان المرزوقي لنسمة سبور :"رأينا الرعب في بن قردان ..وما حدث اليوم عار وفضيحة"