المخلافي يبحث مع نائبة السفير الامريكي سبل تطوير وتعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين

اليمن السعيد 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
اخبار من اليمن بحث نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية عبدالملك المخلافي،اليوم،مع نائبة سفير الولايات المتحدة الامريكية لدى بلادنا آنَا اسكروجيما القضايا ذات الاهتمام المشترك وسبل تطوير وتعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين الصديقين في مختلف المجالات . واستعراض وزير الخارجية مستجدات التطورات الجارية في الساحة اليمنية..معبراً عن قلق الحكومة اليمنية المتنامي من تدهور الوضع الأمني والاقتصادي في العاصمة صنعاء والمناطق الواقعة تحت سيطرة المليشيا واستمرار حملات الاغتيالات والاعتقالات التي تقوم بها مليشيا الحوثي الدموية . وأكد المخلافي ان الحكومة تعمل على التواصل مع القوى السياسية وتدعوها للاستجابة لدعوة فخامة رئيس الجمهورية لجميع الأطراف بمختلف انتماءاتها للاصطفاف مع الحكومة الشرعية والتحالف العربي لمجابهة الخطر الأكبر المحدق باليمن والمنطقة المتمثل بمليشيا الحوثي المدعومة من النظام الإيراني . وبَيّن وزير الخارجية بان فخامة رئيس الجمهورية يقود جهودا لدعوة جميع المكونات السياسية للاصطفاف في تحالف وطني واسع وعقد اجتماع لها توجه من خلاله رسالة واضحة الى الشعب اليمني والمجتمع الدولي من خلال تلاحمها ووقوفها مجتمعة في مواجهة عنصرية الميليشيا الحوثية وتطرفها . وأوضح ان الحكومة تعمل حاليا مع التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية على إعداد خطة متكاملة لضمان كفاءة وسرعة وصول المساعدات الانسانية والإغاثية الى مستحقيها في جميع مناطق اليمن وعبر جميع المنافذ البرية والبحرية والجوية وتأمين ممرات آمنة لوصولها الى المواطنين . وجدد وزير الخارجية دعم الحكومة لجهود الامم المتحدة والمبعوث الخاص للأمين العام الى اليمن إسماعيل ولد الشيخ أحمد ،لايجاد حل سلمي وفقاً للمرجعيات الثلاث..مؤكداً انه لن يكون هناك مشاورات مع المليشيا الا بعد التوقف عن الجرائم بحق السياسيين والمدنيين واطلاق كافة المعتقلين في سجون المليشيا بلا استثناء ووقف اطلاق الصواريخ ووقف الاعتداءات على المدن وحصارها والسماح بوصول الاغاثة الانسانية الى المواطنيين دون اعتراضها او اعاقة عملها . ولفت الوزير المخلافي ان الحكومة لن تخوض في مشاورات مع الانقلابيين قبل تنفيذ الخطوات التي تجعل من المشاورات جديه وترمي الى سلام حقيقي مستدام وليس للمناورة واضاعة الوقت..مشيراً الى ان الظروف الراهنة التي يعانيها شعبنا لم تعد تحتمل السكوت او القبول بمناورات الانقلابيين . من جانبها أشادت نائبة السفير الامريكي بدور الحكومة اليمنية معتبرة ان الحكومة هي الشريك الحقيقي للمجتمع الدولي في جهود تحقيق السلام وان الولايات المتحدة تثمن وتدعم جهود الحكومة اليمنية في الوقت الذي تدين كافة الممارسات القمعية التي لاتُخدم السلام. واكدت اسكروجيما على أهمية المسار الاممي وضرورة دعم جهود مبعوث الأمين العام للامم المتحدة الى اليمن..معتبرة ان الوقت الراهن بخطورته وتلاحق الأحداث فيه يمثل فرصة هامة امام القيادة السياسية اليمنية والفعاليات السياسية لتوحيد الجهود في سبيل استعادة الدولة وتحقيق السلام في اليمن..مشدده على الأهمية التي تمثلها الجهود المبذولة من اجل توحيد القوى السياسية والحفاظ عليها. حضر اللقاء نائب رئيس دائرة مكتب وزير الخارجية عبدالحكيم الحمادي،ومسؤول ملف أوروبا والأمريكيتين بمكتب وزير الخارجية سكرتير اول وائل الهمداني ،كما حضرها من الجانب الامريكي المسؤول المكلف بالملف الاقتصادي والسياسي بالسفارة الامريكية لدى بلادنا جيريمي بير.

المخلافي يبحث مع نائبة السفير الامريكي سبل تطوير وتعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين ، هذا الخبر قدمناه لكم عبر موقعنا.
وقد تم استيراد هذا الخبر المخلافي يبحث مع نائبة السفير الامريكي سبل تطوير وتعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين، من مصدره الاساسي موقع اليمن السعيد.
ولا نتحمل في موقع من اليمن اي مسؤولية عن محتوى المخلافي يبحث مع نائبة السفير الامريكي سبل تطوير وتعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق