أبناء خولان يكسرون حملة حوثية ويأسرون 11 من أفرادها بعد اختطاف أحد الوجهاء

اليمن السعيد 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اخبار من اليمن تصدى أبناء قرية توعر بعزلة اليمانية التابعة لمديرية الحصن خولان، بمحافظة صنعاء، لحملة حوثية حاولت اقتحام القرية عقب اشتباكات على خلفية اختطاف مسلحي الجماعة أحد وجهاء القرية.

 

 

 

وقالت مصادر، إن مسلحين حوثيين قاموا فجر اليوم الأحد باختطاف الشيخ عبدالإله عطا، إلا أن أبناء القرية قاموا بمهاجمة المسلحين الحوثيين، وتمكنوا من أسر سبعة منهم.

 

 

 

وبحسب المصادر، فقد قام الحوثيون بإرسال حملة إلى المنطقة، إلا أن أبناء القبائل تمكنوا من كسرها، وأسر أربعة من المسلحين الحوثيين، عقب اشتباكات خفيفة اندلعت بين الجانبين.

 

 

 

وأشارت، إلى أن وساطة قبلية تضم مشائخ ووجهاء تدخلوا، لوقف التصعيد، حيث تم الاتفاق على تسليم 11 أسيرا من مسلحي الحوثي لدى أبناء القرية، مقابل الإفراج عن الشيخ عبدالإله عطا، بضمانة الوساطة.

 

 

 

وأوضحت المصادر، أن التوتر لا يزال قائما، حيث يستعد أبناء القرية لمواجهة أي غدر قد يقوم به الحوثيين بعد تسليم الأسرى.

أبناء خولان يكسرون حملة حوثية ويأسرون 11 من أفرادها بعد اختطاف أحد الوجهاء ، هذا الخبر قدمناه لكم عبر موقعنا.
وقد تم استيراد هذا الخبر أبناء خولان يكسرون حملة حوثية ويأسرون 11 من أفرادها بعد اختطاف أحد الوجهاء، من مصدره الاساسي موقع اليمن السعيد.
ولا نتحمل في موقع من اليمن اي مسؤولية عن محتوى أبناء خولان يكسرون حملة حوثية ويأسرون 11 من أفرادها بعد اختطاف أحد الوجهاء.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق