القادة الميدانيون لأذناب إيران في اليمن يتساقطون

مأرب برس 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اخبار من اليمن  

يتوالى سقوط القتلى من قيادات ميليشيات الحوثي الإيرانية في اليمن بشكل مستمر، فيما يتواصل تراجع الميليشيا الطائفية الموالية لإيران على معظم الجبهات تحت ضغط الجيش اليمني المدعوم من قوات التحالف العربي.
وبحسب صحيفة الخليج الإماراتية فقد كاانت الساعات الأربع والعشرون الماضية «مؤلمة» على ميليشيات الحوثي، حيث قتل أحد قادة المتمردين في حين سلم آخر نفسه للقوات الإماراتية. وخلال أقل من أسبوعين قتل ما يزيد على 20 قيادياً حوثياً، بالإضافة إلى العشرات من أفراد الميليشيات، في كافة الجبهات، وخصوصاً جبهة الساحل الغربي.
وقد استسلم القائد الحوثي الشيخ حمير إبراهيم للقوات الإماراتية وطالب أبناء قبيلته بالانضمام إلى قوات دعم الشرعية في اليمن، والتصدي لميليشيات الحوثي الإيرانية لتحرير كامل ربوع اليمن. وكشف أن ميليشيات الحوثي الإيرانية تجبر الأهالي على الانضمام لها وتتخلى عنهم وتتركهم في معاناة، كما تدفع بالأطفال إلى ساحات القتال وتضعهم في الصفوف الأمامية في المعركة.
وقبل تسليم الشيخ إبراهيم نفسه بساعات، أعلنت مصادر يمنية عن مقتل القيادي الحوثي محمد محمد حسين العجري، المكنى «أبو إسماعيل»، مع عدد من المسلحين في غارة لقوات التحالف على محيط مديرية حيس على جبهة الساحل الغربي. كما استسلم قائد جبهة الساحل الغربي التابع للميليشيات الحوثية إبراهيم عذابو نفسه مع 50 مسلحاً آخرين للقوات الشرعية. 

القادة الميدانيون لأذناب إيران في اليمن يتساقطون ، هذا الخبر قدمناه لكم عبر موقعنا.
وقد تم استيراد هذا الخبر القادة الميدانيون لأذناب إيران في اليمن يتساقطون، من مصدره الاساسي موقع مأرب برس.
ولا نتحمل في موقع من اليمن اي مسؤولية عن محتوى القادة الميدانيون لأذناب إيران في اليمن يتساقطون.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق