ناشطة حقوقية تحسم الجدل وتكشف هوية الفتاة التي وجدت مقتولة في إب وعليها آثار التعذيب

اليمن السعيد 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اخبار من اليمن كشفت ناشطة حقوقية عن تفاصيل حادثة الفتاة التي عثر عليها مقتولة في مديرية الظهار في محافطة إب وسط اليمن . وعثر اهالي المنطقة على جثة فتاة عليها آثار تعذيب أمس الجمعة وكثر اللغط حول هوية الفتاة ومن الجناة فيما اتهم مؤتمريون مليشيا الحوثي باختطاف ناشطة مؤتمرية واغتصابها ومن ثم قتلها ورميها .واوضحت الدكتورة انجيلا ابو اصبع تفاصيل الحادثة نافية ان تكون القضية سياسية وانما جنائية. ونقلت أبو اصبع عن مصادر موثوقة لم تسمها ان البنت عمرها 22 عاما هربت من منزل اهلها قبل فترة من الزمن ولم يعلم احد أين ذهبت ووجدت مقتولة بنفس حارة سكنها ..وجدت مخنوقة بحبل ستاره وكذلك طعنات بالرأس والارجل والاكتاف رافضة الكشف عن اسمها حفاظا  على اسم الأسرة.. . وقالت ان السلطات الأمنية تبحث عن القاتل والإمساك به لينال جزائه لقتل نفس حرمها الله.. مؤكدة انها ليست الناشطة امل القليصى..

 

 

ناشطة حقوقية تحسم الجدل وتكشف هوية الفتاة التي وجدت مقتولة في إب وعليها آثار التعذيب ، هذا الخبر قدمناه لكم عبر موقعنا.
وقد تم استيراد هذا الخبر ناشطة حقوقية تحسم الجدل وتكشف هوية الفتاة التي وجدت مقتولة في إب وعليها آثار التعذيب، من مصدره الاساسي موقع اليمن السعيد.
ولا نتحمل في موقع من اليمن اي مسؤولية عن محتوى ناشطة حقوقية تحسم الجدل وتكشف هوية الفتاة التي وجدت مقتولة في إب وعليها آثار التعذيب.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق