شاهد ..مالذي تقوم به الإمارات في جبهة الساحل الغربي بشكل منفرد عن التحالف (صور)

اليمن السعيد 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اخبار من اليمن واصلت الفرق الهندسية التابعة للقوات المسلحة الإماراتية العاملة ضمن التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن بقيادة السعودية تمشيط مناطق الساحل الغربي اليمني، وذلك في إطار العمليات المستمرة التي يتم تنفيذها لنزع الألغام من المناطق المختلفة لحماية أرواح الشعب اليمني. كما قصفت طائرات القوات المسلحة الإماراتية آليتين عسكريتين محملتين بالأسلحة والذخائر تابعة للميليشيات، مما أدى إلى مصرع العشرات من الحوثيين، بينما قامت قوات الشرعية بتمشيط عدد من المناطق بمديرية حيس وتعثر على كمية من الأسلحة. وعملت الفرق الهندسية التابعة للقوات المسلحة الإماراتية وقوات دعم الشرعية في اليمن، على تجميع كميات من الألغام والصواريخ والقذائف والعبوات الناسفة وتفجيرها في منطقة آمنة. وتتنوع أشكال الألغام التي يقوم الحوثيون بزرعها فمنها ما هو صناعة يدوية على شكل صخور إذا كانت المنطقة جبلية، وعلى شكل كتل رملية بالإضافة إلى الألغام المعروفة الأخرى بكافة أنواعها. وتتعمد ميليشيات الحوثي الإيرانية زرع الألغام والعبوات الناسفة بشكل عشوائي، في الطرقات والمنازل والمزارع من المناطق التي يتم طردها منها دون مراعاة للمدنيين من أطفال وشباب ونساء وكبار السن. وتسببت ألغام ميليشيات الحوثي الإيرانية في سقوط مئات الضحايا من الشعب اليمني من شباب ونساء وأطفال وشيوخ، كما تسببت أيضاً في إعاقات أبدية، فالعديد من الأطفال تعرضوا لبتر أيديهم وأقدامهم بسبب الألغام وخسر العديد منهم عوائلهم أيضاً بسبب ألغام ميليشيات الشر الحوثية الإيرانية. وتوجه أهالي الساحل الغربي اليمني بالشكر إلى دولة الإمارات وقوات التحالف العربي الذين أخذوا على عاتقهم القيام بهذه المهمة الصعبة والمحفوفة بالمخاطر، وكل ذلك في سبيل توفير الأمن والأمان للشعب اليمني والتخفيف من أوجاعه وآلامه، فهم خير مثال للتضحية والوفاء والعطاء. وقالوا «إن ألغام ميليشيات الحوثي الإيرانية تسببت في معاناة كبيرة للعديد من الأسر اليمنية التي خسرت عوائلها وفقدت أبناءها وخسرت مصدر رزقها بسبب التعرض لإعاقات أبدية.. معربين عن أملهم أن يتم تطهير كامل ربوع الأراضي اليمنية من ميليشيات الحوثي الإيرانية. وتواصل القوات المسلحة الإماراتية العاملة ضمن قوات التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن بقيادة المملكة العربية السعودية تنفيذ عملية الإسناد الناري واللوجستي والاستطلاع الذي توفره لقوات دعم الشرعية في اليمن، خلال تقدمها نحو مديرية حيس. وقصفت طائرات القوات المسلحة الإماراتية آليتين عسكريتين لميليشيات الحوثي الإيرانية في غرب مديرية حيس باليمن. وأسفر القصف، الذي نفذته المقاتلات الإماراتية، عن تدمير الآلية الأولى التي كانت تضم كمية من الأسلحة والذخائر. كما أسفر تدمير الآلية الثانية عن سقوط عشرات القتلى في صفوف الميليشيات الحوثية. وكانت الآليتان متجهتان لتعزيز إمدادات ميليشيات الحوثي الإيرانية. من جهتها، أعلنت قوات الشرعية في محافظة الحديدة العثور، أمس، على كمية من الأسلحة و الأجهزة المتطورة وصاروخ قصير المدى تتبع الميليشيا الانقلابية، في مناطق سيطرت عليها بمديرية حيس. وكانت قوات الجيش الوطني والمقاومة تمشط عدداً من المواقع، التي حررتها خلال الأيام الماضية في مديرية حيس وعثرت على حقل من العبوات الناسفة شرقي منطقة الزهاري وأجهزة تحكم عن بعد كانت موجودة في مخزن تستخدمه الميليشيا بالقرب من ذلك الحقل. ونقل موقع «سبتمبر نت» عن ركن التوجيه المعنوي في المقاومة التهامية أيمن جرمش إشارته إلى «أن الأسلحة عثر عليها خلال عملية نزع الألغام التي ينفذها فريق مختص في نزع تلك العبوات التي زرعتها الميليشيا الحوثية». كما أوضح أن الصاروخ قصير المدى والذي تطلق عليه الميليشيا «قاهر1» عثر عليه في أحد مزارع الزهاري، بعد تلقي معلومات تفيد بمكان وجوده، لافتاً إلى أنه ستسلم كافة الأسلحة التي عثر عليها لقيادة الجيش الوطني والتحالف العربي.

شاهد ..مالذي تقوم به الإمارات في جبهة الساحل الغربي بشكل منفرد عن التحالف (صور) ، هذا الخبر قدمناه لكم عبر موقعنا.
وقد تم استيراد هذا الخبر شاهد ..مالذي تقوم به الإمارات في جبهة الساحل الغربي بشكل منفرد عن التحالف (صور)، من مصدره الاساسي موقع اليمن السعيد.
ولا نتحمل في موقع من اليمن اي مسؤولية عن محتوى شاهد ..مالذي تقوم به الإمارات في جبهة الساحل الغربي بشكل منفرد عن التحالف (صور).

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق