لإطالة أمد الحرب والانقلاب.. قرار جديد لمجلس الأمن بخصوص الحديدة لضرب الشرعية والتحالف

بو يمن 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اخبار من اليمن وافق مجلس الأمن الدولي على تعيين الضّابط الدنماركي السابق مايكل لوليسغارد ليحلّ مكان رئيس بعثة المراقبين الأمميّين في اليمن الجنرال الهولندي السابق باتريك كاميرت، وفقاً لمصادر دبلوماسيّة.

ولم يعترض أيّ من أعضاء مجلس الأمن الخمسة عشر على هذا التّعيين الذي كان الأمين العام للأمم المتّحدة أنطونيو غوتيريش قد اقترحه الاثنين، بحسب ما قال أحد المصادر لوكالة فرانس برس.

واستناداً إلى دبلوماسيّين، كانت علاقات كاميرت متوتّرة مع كلّ من المتمرّدين الحوثيّين ومبعوث الأمم المتّحدة البريطاني مارتن غريفيث.

وبعيد وصوله إلى اليمن، اعترض الحوثيّون على تعيين كاميرت، واتّهمه بعضهم بأنّ لديه أجندة خاصّة. لكنّ الأمم المتّحدة نفت ذلك، مشدّدة على أنّ الأجندة الوحيدة هي تحسين حياة اليمنيّين.

وتعرّض موكبه في 17 كانون الثاني/يناير لإطلاق نار لم يوقع إصابات، وقالت الأمم المتّحدة إنّها لا تعرف مصدر إطلاق النار.

عسكريون رأوا أن تعيين رئيس جديد للمراقبين الدوليين في الحديدة لا يجدي نفعا سوى إطالة أمد الحرب وإعطاء المجال لمليشيات الحوثي بمزيد من المراوغة والتنصل عن كل اتفاقات السلام.

واعتبروا أن كل القرارات التي لا تلزم الانقلابيين بالخضوع للسلام وتنفيذ التعهدات، إنما تستهدف بالمقام الأول القوات الموالية للشرعية والتحالف العربي، وعرقلتها من التقدم عسكريا.

وقاد الجنرال لوليسغارد البعثة الأمميّة في مالي (مينوسما) بين عامي 2015 و2016، قبل أن يُصبح الممثّل العسكري للدنمارك في حلف دول شمال الأطلسي والاتّحاد الأوروبّي.

ولد لوليسغارد في عام 1960، وكان خصوصاً مستشاراً عسكرياً لبلاده لدى الأمم المتحدة في نيويورك، وخدم في بعثات لحفظ السلام في العراق والبوسنة.

لإطالة أمد الحرب والانقلاب.. قرار جديد لمجلس الأمن بخصوص الحديدة لضرب الشرعية والتحالف ، هذا الخبر قدمناه لكم عبر موقعنا.
وقد تم استيراد هذا الخبر لإطالة أمد الحرب والانقلاب.. قرار جديد لمجلس الأمن بخصوص الحديدة لضرب الشرعية والتحالف، من مصدره الاساسي موقع بو يمن.
ولا نتحمل في موقع من اليمن اي مسؤولية عن محتوى لإطالة أمد الحرب والانقلاب.. قرار جديد لمجلس الأمن بخصوص الحديدة لضرب الشرعية والتحالف.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق