القاضي صباح علواني : من يدعون تمثيل الجنوب في مايسمى بنادي القضاة اليمني غارقين في سباتهم ويعملون تحت سيطرة الحوثيين

عدن تايم 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اخبار من اليمن عدن تايم / خاص :فندت القاضي علواني في تصريح صحفي ما وصفته بالافتراءات الواردة في ( بعض ) الاخبار المنشورة مؤخرا وقالت : لا يعتبر بالشىء الجديد على امثال اولئك القلة القليلة من اعداء النجاح والذين ذأبوا منذ فترة على القيام بعدة محاولات فاشلة وبائسة للتشهير بنادي القضاة الجنوبي مع محاولة التقليل من الانجازات والاعمال والمتابعات الكبيرة التي حققها وانجزها نادي القضاة الجنوبي والذي كان قد اكتسب ومايزال شرعيته من اجتماع جمعيته العمومية والتفاف كافة اعضاؤه حوله بموافقة ومباركة اغلبية اعضاء السلطة القضائية من قضاة محاكم ونيابات ، وذلك في ظل حالة الموت السريري والعجز الذي اصاب مايسمى ب ( نادي القضاة اليمني ) والذي بات عاجزا اليوم حتى عن مجرد الدفاع عن حقوق القضاة من اعضاء السلطة القضائية لاسيما وبشكل اكبر عقب سيطرة ( الحوثيين ) المنقلبين على الشرعية على كافة مفاصل وحتى قيادة النادي نفسه " .

وتابعت : " اما مايحز في النفس للامانه ويدعوا للاستغراب وبشكل اكبر في ذات الوقت فهو ذلك الظهور المفاجئ لممثلي مايسمى ب ( نادي قضاة اليمن ) والذي جاء متأخرا وخصوصا بعد قيام ( مجلس القضاء الاعلى ) بتشكيل لجنة مختصة للنظر في التسويات الخاصة باعضاء السلطة القضائية وذلك عقب متابعات حثيثة قام بها نادي القضاة الجنوبي مع المجلس .. علما بان ظهور ممثلي مايسمى بنادي قضاة اليمن اليوم انما ياتي وبحسب مالدينا من ادلة واثباتاث بهدف المطالبة بحصة ناديهم النائم من الدعم المقدم للانديه القضائية وايضا بهدف خلط الأوراق .. متناسين أن ما تحققت من انجازات ومكاسب انما هي ثمرة نضال طويل خاضه ( نادي قضاة الجنوب ) خلال الفترة الماضية بينما كان من يدعون تمثيل الجنوب في نادي قضاة اليمن غارقين في سبات عميق وخاضعين لسلطة الأمر الواقع في صنعاء ان لم يكونوا مايزالوا يعملون تحت سيطرة ( الحوثيين ) بصنعاء وقد جاء نزولهم مؤخرا الى العاصمة عدن بغرض استكمال السيناريو المرسوم لهم وتنفيذ اجنده ( الحوثيين ) الهادفة لعرقلة عمل جهاز مهم من اجهزة الدوله ممثلا بالسلطة القضائية .. وهو الامر الذي يدعونا في نادي القضاة الجنوبي للاستنفار واليقضة واخذ الحيطة والحذر لاننا لم ولن نسمح بحصول مثل هذا الامر الذي يهدف لعرقلة عمل السلطة القضائية في المناطق والمحافظات المحررة ولاسيما منها العاصمة الغالية على قلوبنا جميعا عدن " .

وواصلت القاضية / علواني تصريحها بقولها : " ما نود توضيحه للراي العام ايضا والتأكيد عليه بان تلك ( المغالطات ) التي يحاول اعداء النجاح التسويق لها اليوم واهداف ظهور ماتسمى ( بالقائمة الجنوبية ) وفي هذا التوقيت تحديدا -- انما جاء بدافع تعطيل النجاحات التي حققها نادي قضاة الجنوب لاسيما من خلال نجاحه في اقناع مجلس القضاء الاعلى بشان ضرورة اقرار التسويات والترقيات الخاصة بالقضاة ، ولدينا في ( نادي القضاة الجنوبي ) من الأدلة التي تؤكد وتكشف مدى زيف ادعاءات من يدعون بانهم ممثلوا مايسمى ب ( نادي قضاة اليمن ) والجهات التي قامت بالدفع بهم ، بالرغم من انهم لو كانوا صادقين لكانت متابعتهم قد اقتصرت على متابعة الافراج والحصول على مرتبات زملائهم من القضاة في المحافظات الشمالية الواقعة تحت سيطرة ( الحوثيين ) ، ولكنهم بكل اسف يحاولون وبتعمدهم خلط الأوراق لتعطيل التسويات والترقيات التي أوشكت اللجنة المختصة على انجازها ، ولهذا فأننا في نادي القضاة الجنوبي نحمل هؤلاء الذين ظهروا لنا فجأة كامل المسؤلية عن اي تعطيل قد يطال التسويات والترقيات التي أوشكت اللجنة المكلفة بإنجازها لكافة قضاة اليمن وليس لفئة محدده من القضاة وذلك بالتنسيق والتعاون مع مجلس القضاء الاعلى " .

واختتمت القاضية / صباح علواني تصريحها الصحفي بالقول : " ختاما لايسعنا سوى القول بان ( النائمون ) اذا قاموا من سباتهم فذلك يعتبر امر طبيعي ، لكن أن يدعي اولئك ( النائمون ) والواهمون تمثيلهم لقضاة الجنوب فذلك مايعتبر بالامر الغير طبيعي او حتى المقبول ، فالقاضي الجنوبي اليوم بات له كيان يمثله ويدافع عن حقوقه بل ومعترف به من قبل كافة اﻷطر القضائية ، وقد حقق هذا الكيان ممثلا ( بنادي القضاة الجنوبي ) مكاسب عدة لايستهان بها ليس للقاضي الجنوبي فحسب بل وحتى للقضاة في الشمال المنتمين والمنضويين اليوم في عضوية مايسمى بنادي القضاة اليمني والذي بكل اسف لم يحقق لهم شيئا سوى الفشل والخذلان ، ليأتي اليوم من يدعون تمثيلة ويحاولون قطف الثمرة التي زرعها النادي الجنوبي ، ولكن ذلك محال وعلى ( اولئك ) العودة الى سباتهم ، لان قضاة الجنوب اليوم بات لديهم من يمثلهم ويوصل صوتهم، والظهور المفاجىء لما تسمى ( بالقائمة الجنوبية ) انما زاد من تمسك قضاة الجنوب والتفافهم حول ناديهم ( نادي القضاة الجنوبي ) والذي بالتأكيد لن يخذلهم اوحتى تتثنيه مثل تلك الترهات والاشاعات المغرضة بحق النادي وقيادته حيث انه سيستمر في دفاعه عن حقوق القضاة وايصال مطالبهم الى الجهات العليا في الدولة مع الحفاظ على استمرار العمل القضائي والمؤسسي الناجح دون اي عراقيل وذلك في اطار المساهمة الفاعلة من قبله في عملية تطبيع الحياة في كافة المناطق والمحافظات الجنوبية المحررة ، مع احتفاظنا بالمقابل في ( نادي القضاة الجنوبي ) بحق النادي وحقنا القانوني في مقاضاة مايسمى ( بنادي قضاة اليمن ) ومحاسبة وملاحقة كل من يحاول الاساءة او التشهير بنادي القضاة الجنوبي ( قضائيا ) .
وعبرت فضيلة القاضي / صباح علواني - رئيسة المكتب التنفيذي لنادي القضاة الجنوبي عن بالغ اسفها وامتعاضها من انجرار ( بعض ) المواقع الالكترونية المحترمة والمشهود لها بمهنيتها العالية الى جانب وسائل التواصل الاجتماعية مؤخرا للترويج وتناقل ( اخبار مغلوطة ) ولا اساس لها من الصحة حول ماوصفتها تلك المواقع بشجار نشب بينها وبين القاضية / رواء مجاهد وصل الى حد الاعتداء ، مؤكدة في ذات الوقت بان ماحصل لم يتعدى مجرد النقاش الذي انتهى بمغادرتها المجمع القضائي وبعد ان وصلت لقناعة تامة بمدى ارتباط مايسمى بالقائمة الجنوبية التي تمثل مايسمى ب ( نادي قضاة اليمن ) باجندة ( حوثية ) تهدف وبالدرجة الرئيسة لعرقلة عملية تطبيع الحياة وتعطيل عمل المحاكم والنيابات في المحافظات الجنوبية المحررة.

القاضي صباح علواني : من يدعون تمثيل الجنوب في مايسمى بنادي القضاة اليمني غارقين في سباتهم ويعملون تحت سيطرة الحوثيين ، هذا الخبر قدمناه لكم عبر موقعنا.
وقد تم استيراد هذا الخبر القاضي صباح علواني : من يدعون تمثيل الجنوب في مايسمى بنادي القضاة اليمني غارقين في سباتهم ويعملون تحت سيطرة الحوثيين، من مصدره الاساسي موقع عدن تايم.
ولا نتحمل في موقع من اليمن اي مسؤولية عن محتوى القاضي صباح علواني : من يدعون تمثيل الجنوب في مايسمى بنادي القضاة اليمني غارقين في سباتهم ويعملون تحت سيطرة الحوثيين.

0 تعليق