وزير بحكومة الشرعية يكشف عن حدث تاريخي كبير خلال الأيام القادمة.. ويتحدث عن تعيين ”العيدروس” بصنعاء..!

بو يمن 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اخبار من اليمن  

 

 

 كشف وزير الدولة لشؤون مجلسي النواب والشورى محمد مقبل الحميري، أن الرئاسة اليمنية وبالتعاون وبدعم سخي من السعودية ودول التحالف العربي تحضر لحدث تاريخي كبير في الأيام القادمة.

ولم يشر الحميري الى نوعية الحدث المرتقب إلا أن مصادر توقعت بأن ذلك إشارة إلى قرب انعقاد مجلس النواب لأول مرة منذ الانقلاب الحوثي.

وكان وزير الدولة لشؤون مجلسي النواب والشورى محمد مقبل الحميري، كشف في 8 فبراير/شباط الماضي، عن استكمال كل الترتيبات لانعقاد مجلس النواب.

وقال الوزير في تصريح صحفية وقتها، ”تمت كل الترتيبات لانعقاد المجلس وستسمعون أمورا جديدة خلال الأيام القادمة“.

وتوقع الحميري نهاية قريبة لمليشيا الحوثي التي قال إن ممارساتها تثبت أنها تعيش حالة تفكك وانهيار وتسعى إلى لملمة صفوفها بتعيينات شكلية لا تخدم الشعب اليمني بل تزيد من حالة الغضب، خصوصاً أن ممارساتها في تجويع موظفي الدولة بعد أن اقتحمت صنعاء بزعم رفع الزيادة السعرية في النفط، إلا أنها كرست الموت كثقافة.

وحذر من أن ما يعيشه اليمن ومناطق سيطرة الحوثي تواجه كارثة حقيقية لن تخرج منها البلاد إلا بتوحيد الصفوف والاستعانة بكل الأشقاء والأصدقاء.

ووصف الحميري تعيين المليشيات محمد حسين العيدروس رئيساً لمجلس الشورى بدلاً من رئيسه الشرعي المتواجد في قريته بمحافظة تعز محمد علي عثمان بـ«الخطوة الباطلة» التي لا تستند على أي نصوص دستورية لكنها تفرض بقوة السلاح.

وكشف عن تعيين الحوثيين مجرمين ومهربي مخدرات من أصحاب السوابق الجنائية أعضاء في مجلس الشورى، وأضاف" «لا يجب أن نستغرب من هذه الخطوة، فقد عين الانقلابيون مهربي مخدرات أعضاء في مجلس الشورى، فهذه ثقافتهم التي يعرفها الجميع».

وأضاف الحميري أن الحوثيين لم يدمروا مجلس الشورى ولكن ارتكبوا جرائم فاضحة ضد الإنسانية، منها الاعتداء على النساء والأطفال وقتل وقصف المدنيين وتدمير المدن في مديرية كشر بحجة بصواريخ باليستية. وشدد على ضرورة التحرك لحسم الموقف عسكرياً قبل أن يتطور خطر هذا الانقلاب.

وكان رئيس ما يسمى بـ" المجلس السياسي" الانقلابي مهدي المشاط خلال الشهرين الماضيين قد عين أكثر 32 من تجار المخدرات وأصحاب السوابق الجنائية كأعضاء في مجلس الشورى بينهم علي القرشي أحد المهربين المشهورين في منطقة النجيباء غرب تعز والمتورط باختطاف النساء، آخرهما امرأتان الأسبوع الماضي اختطفهما من منطقة المطاعة بمديرية مقبنة بالإضافة إلى عبدالكريم الحوثي، وخالد المداني، وفارس الحباري وجمعهما تجار مخدرات وسلاح مشهورين في صعدة وصنعاء.

وزير بحكومة الشرعية يكشف عن حدث تاريخي كبير خلال الأيام القادمة.. ويتحدث عن تعيين ”العيدروس” بصنعاء..! ، هذا الخبر قدمناه لكم عبر موقعنا.
وقد تم استيراد هذا الخبر وزير بحكومة الشرعية يكشف عن حدث تاريخي كبير خلال الأيام القادمة.. ويتحدث عن تعيين ”العيدروس” بصنعاء..!، من مصدره الاساسي موقع بو يمن.
ولا نتحمل في موقع من اليمن اي مسؤولية عن محتوى وزير بحكومة الشرعية يكشف عن حدث تاريخي كبير خلال الأيام القادمة.. ويتحدث عن تعيين ”العيدروس” بصنعاء..!.

أخبار ذات صلة

0 تعليق