أ.ف.ب تسرد تفاصيل ليلة المعارك ”الضارية” بين القوات الحكومية والحوثيين بالحديدة بعد مغادرة غريفيث

المشهد اليمني 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اخبار من اليمن قال مسؤولون عسكريون موالون للحكومة اليمنية إن التحالف العربي استأنف غاراته الجوية ضد خطوط الإمداد للمتمردين الحوثيين حول الحديدة يوم الأحد ، بعد يومين من زيارة مبعوث الأمم المتحدة إلى المدينة.

وقال مسؤولون وأطباء في مستشفيين مختلفين ان الغارات جاءت في وقت اندلعت فيه اشتباكات برية على الجهتين الشرقية والجنوبية للمدينة التي يسيطر عليها المتمردون، قتل خلالها 26 مسلحا خلال الساعات الاربع والعشرين الماضية.

وقال المسؤولون لوكالة فرانس برس ان خمسة مقاتلين موالين للحكومة قتلوا في الاشتباكات مع المتمردين المسنودين إيرانياً، بعضهم قتل بسبب الالغام الارضية.

وقالوا إن الغارات الجوية استهدفت تعزيزات المتمردين عند المدخل الشمالي للحديدة وجنوب المدينة.

وجاء تجدد العنف بعد زيارة المبعوث الدولي للأمم المتحدة مارتن جريفيث للحديدة يوم الجمعة لتقييم الوضع الإنساني قبل محادثات السلام المقررة في ديسمبر بين الحكومة اليمنية والمتمردين.

وكنتيجة لضغط دولي كبير ، قامت الحكومة اليمنية والتحالف بتعليق هجوم ابتدأ قبل خمسة أشهر للسيطرة على المدينة الساحلية.

واشتدت حدة القتال في أوائل نوفمبر / تشرين الثاني ، عندما حاولت القوات اليمنية المدعومة من التحالف الدخول إلى الحديدة ، لكن الهدوء عاد بعد وصول غريفيث إلى اليمن يوم الأربعاء.

أ.ف.ب تسرد تفاصيل ليلة المعارك ”الضارية” بين القوات الحكومية والحوثيين بالحديدة بعد مغادرة غريفيث ، هذا الخبر قدمناه لكم عبر موقعنا.
وقد تم استيراد هذا الخبر أ.ف.ب تسرد تفاصيل ليلة المعارك ”الضارية” بين القوات الحكومية والحوثيين بالحديدة بعد مغادرة غريفيث، من مصدره الاساسي موقع المشهد اليمني.
ولا نتحمل في موقع من اليمن اي مسؤولية عن محتوى أ.ف.ب تسرد تفاصيل ليلة المعارك ”الضارية” بين القوات الحكومية والحوثيين بالحديدة بعد مغادرة غريفيث.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق