مخاوف مواطني صنعاء تتزايد مع اقتراب الشهر الفضيل في ظل استمرار أزمة الغاز (لقاءات مجتمعية)

اليمن السعيد 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اخبار من اليمن تتزايد مخازف القاطنين في العاصمة اليمنية صنعاء كلما مرت الأيام واقترب قدوم الشهر الفضيل (رمضان)، وذلك بسبب استمرار انعدام مادة الغاز المنزلي بشكل شبه كلي.

 

وتستمر أزمة الغاز في صنعاء والتي ابتدأت منذ حوالي شهر، دون أن يلوح في الأفق أي دلائل لانفراجة قريبة.

 

وما يزيد الطين بلة هو شروع السلطات الحاكمة بصنعاء في تنظيم عمليات توزيع الغاز للمواطنين عبر كروت تعطى لهم في فترات متباعدة جداً، ما يعني بأن لا حل قريب للأزمة.

 

والتقى (المشهد اليمني) بعدد من المواطنين بصنعاء وسألهم عن شعورهم تجاه الأزمة مع اقتراب شهر رمضان، والذي يفصلنا عنه أقل من ستين يوماً، وكانت الحصيلة كالتالي:

 

أمة الغفور (ربة منزل) قالت: والله يا ولدي كلما أتذكر أن رمضان قدوه قريب وما بش غاز أشعر بهم وغم كبير جدا.. عايشين في ضيق ما عشناه طول اعمارنا، فكيف لو جا رمضان وما بش معانا ما نطبخ به.. لكن ربك با يفرجها من عنده بإذن الله.

 

أحمد (شاب مسارب على الغاز) يقول: قد تعودنا على الجعجعة (الأزمات) من يوم ما دخلوا الحوثة صنعاء.. لكن اللي بيحز (يؤثر) في النفس هو أن يأتي رمضان وما قد حلوا الأزمة.. ما بش معانا كيمنيين زي رمضان نفرح فيه، فعلى الأقل على الأقل لا يضيقوها علينا فيه.. يضيقوها في كل السنة لكن رمضان والله انها با تكون النكسة الأشد علينا.

 

صالح (موظف) يقول: شخصياً أعتقد أن الأزمة ستفرج بإذن الله قبل رمضان.. صحيح الوضع الآن مش مطمن خالص، بس أعتقد أن الحوثيين عارفين ان رمضان خط أحمر، وأنهم لو ضيقوها علينا فيه فالله با ينكس بهم ويسفلهم أسفل سافلين.. 

مخاوف مواطني صنعاء تتزايد مع اقتراب الشهر الفضيل في ظل استمرار أزمة الغاز (لقاءات مجتمعية) ، هذا الخبر قدمناه لكم عبر موقعنا.
وقد تم استيراد هذا الخبر مخاوف مواطني صنعاء تتزايد مع اقتراب الشهر الفضيل في ظل استمرار أزمة الغاز (لقاءات مجتمعية)، من مصدره الاساسي موقع اليمن السعيد.
ولا نتحمل في موقع من اليمن اي مسؤولية عن محتوى مخاوف مواطني صنعاء تتزايد مع اقتراب الشهر الفضيل في ظل استمرار أزمة الغاز (لقاءات مجتمعية).

أخبار ذات صلة

0 تعليق