ورد الان: هذا ما قام به الحوثي بصنعاء واثار الجهات الرسمية في الرياض

اليمن السعيد 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اخبار من اليمن  

استنكرت وزارة حقوق الإنسان في الحكومة اليمنية، أمس، اختطاف أكثر من 30 شخصاً، قاموا بزيارة منزل الرئيس السابق علي عبدالله صالح، تزامناً مع حلول ذكرى ميلاده.

 

 

 

وقال بيان للوزارة: «إن أنصار المؤتمر الشعبي العام، يتقدمهم فائقة السيد، الأمين العام المساعد للمؤتمر، فوجئوا فور وصولهم بانتشار كثيف للمدرعات العسكرية والمسلحين والمسلحات من النساء الحوثيات، ثم قاموا بالاعتداء عليهم بالهراوات والعصي الكهربائية».

 

 

 

ودانت الوزارة «الانتهاكات المتواصلة من قبل ميليشيات الانقلاب (الحوثيون)، واستنكرت الاعتداء الذي تعرض له المشاركون في هذه الوقفة، وملاحقة مسلحي الميليشيات للنساء واختطافهن».

 

 

 

وأشارت الوزارة إلى أن هذه الاعتداءات حدثت أمام مرأى ومسمع عدد من المنظمات الدولية والحقوقية، مؤكدة «أنها مستمرة في توثيق الانتهاكات البشعة، التي ترتكبها الميليشيات الحوثية بحق المواطنين».

 

 

 

ودعت الوزارة المنظمات والمسؤولين الدوليين، الموجودين حالياً في العاصمة صنعاء، إلى «تحمل مسؤولياتهم بالضغط على الميليشيات، للإفراج الفوري عن المختطفين في سجون وأقبية وزنازين الميليشيات».

 

 

 

كما طالبت المجتمع الدولي بتحمل مسؤولياته الأخلاقية، تجاه هذه الأعمال التي وصفتها بـ«الإجرامية، والعمل على إنقاذ الشعب اليمني من انتهاكات الميليشيات».

 

د ب أ

ورد الان: هذا ما قام به الحوثي بصنعاء واثار الجهات الرسمية في الرياض ، هذا الخبر قدمناه لكم عبر موقعنا.
وقد تم استيراد هذا الخبر ورد الان: هذا ما قام به الحوثي بصنعاء واثار الجهات الرسمية في الرياض، من مصدره الاساسي موقع اليمن السعيد.
ولا نتحمل في موقع من اليمن اي مسؤولية عن محتوى ورد الان: هذا ما قام به الحوثي بصنعاء واثار الجهات الرسمية في الرياض.

0 تعليق