موقف جديد "صــارم" لروسيا العظمى من احمد علي عبدالله صالح.. تفاصيل

بو يمن 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اخبار من اليمن أكد الدكتور أحمد الصوفي السكرتير الصحفي للرئيس السابق علي عبدالله صالح، أنه التقى بالسفير الروسي لدى اليمن فلادمير ديدوشكين بمقر الصوفي بالرياض، والذي أبدى ضرورة توحيد جهود حزب المؤتمر الشعبي العام، واستعداد روسيا للتعاون مع جهود المؤتمر والشرعية فيما يتصل بأي خطوة تقدم عليها الحكومة نحو مجلس الأمن بشأن رفع العقوبات عن أحمد علي صالح نجل الرئيس السابق. وقال الصوفي في تصريح لـ«الوطن» إن اللقاء استعرض الجهود التي تبذلها قيادة المؤتمر الشعبي العام من أجل ترتيب البيت الداخلي للحزب، وأن يبقى حزبا واحدا وقيادة واحدة، مؤكدا أن الحكومة الشرعية تعمل مع المجتمع الدولي لرفع العقوبات عن الشخصيات المؤتمرية.

 

إرهاب الحوثي

أوضح الصوفي أن هذا الجهد الذي يبذله السفير كان متوقعا، حيث قال إن روسيا على أتم استعداد لبذل الجهد اللازم لتسريع وتيرة رفع العقوبات عن أحمد صالح، إضافة إلى نقاش الاعتداء الأخير الذي قامت به الميليشيات الحوثية والمتمثل بإطلاق عددٍ من الصواريخ على العاصمة السعودية الرياض ومدن أخرى آهلة بالسكان المدنيين، حيث قال السفير إن موقفهم واضح وصريح من وقت مبكر ورفضهم واستنكارهم فيما يتعلق بالحوثيين وإطلاقهم هذه الصواريخ التي تهدد أي عملية سلام وتضر بالمطلب الدولي، حيث إن العواصم لها حصانتها، وأن تحترم تقاليد الحروب وفق القوانين الدولية التي تؤكد إرهاب الميليشيات الحوثية واستمرار دعم إيران لتلك الميليشيات وانتهاكها للقرارات الدولية، وهذا العمل مرفوض تماما ومدان من جانب روسيا الاتحادية.

 

وأشار الصوفي إلى أن السفير الروسي عبر عن إدانة بلاده بشدة لهذا النوع من الهجمات الصاروخية العشوائية التي تستهدف المدنيين في الأحياء السعودية، معربا عن حرص روسيا الاتحادية لتسريع خطوات توحيد المؤتمر الذي يمثل حاجة ماسة لجهود إحلال السلام والاستقرار في اليمن.

 

الوطن السعودية

موقف جديد "صــارم" لروسيا العظمى من احمد علي عبدالله صالح.. تفاصيل ، هذا الخبر قدمناه لكم عبر موقعنا.
وقد تم استيراد هذا الخبر موقف جديد "صــارم" لروسيا العظمى من احمد علي عبدالله صالح.. تفاصيل، من مصدره الاساسي موقع بو يمن.
ولا نتحمل في موقع من اليمن اي مسؤولية عن محتوى موقف جديد "صــارم" لروسيا العظمى من احمد علي عبدالله صالح.. تفاصيل.

أخبار ذات صلة

0 تعليق