فضيحة تلاحق الشرعية.. تعذيب شاب غرب اليمن بسبب صور حوثية في تلفونه

يمني سبورت 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اخبار من اليمن  

 

أفاد مصدر محلي في مديرية حيس جنوبي محافظة الحديدة (غربي البلاد)، إن شاباً تعرض لتعذيب عنيف من قِبل القوات الحكومية والمقاومة الموالية لها، بتهمة انتمائه لجماعة الحوثيين.

 

وبحسب مصادر محلية، فإن مجموعة تابعة للمقاومة الشعبية، والتي تنحدر من جنوب البلاد، فتشوا هاتف الشاب، ووجدوا فيه صورة لأحد أصدقائه الذي يوالي جماعة الحوثيين، ليخطفوه على الفور.

 

 

 

وأضافت المصادر «خطفت عناصر المقاومة الجنوبية الشاب، رغم أن والده أحد القيادات الموالية للحكومة الشرعية، وبعد جهود وساطة أفرجوا عنه، وقد تعرض لتعذيب عنيف، وعليه آثار ندوب وجراح بليغة».

 

وتتهم المقاومة الشاب  بأنه حوثي.

 

ويأتي ذلك في الوقت الذي تمارس القوات الحكومية والمقاومة الموالية لها، انتهاكات واسعة بحق المدنيين في مديرية حيس والمدن الساحلية، لا يختلف عن انتهاكات جماعة الحوثيين.

 

وقال المصدر «الجنوبيين استولوا على كل مقومات الحياة، وطردوا مدير أمن حيس الرائد عبدالله معيمرة، الذي استمر في منصبه لمدة أسبوع فقط، كما استبدلوا كل القيادات التي تنتمي للمديرية بقيادات جنوبية».

أخبار من الرئيسية

فضيحة تلاحق الشرعية.. تعذيب شاب غرب اليمن بسبب صور حوثية في تلفونه ، هذا الخبر قدمناه لكم عبر موقعنا.
وقد تم استيراد هذا الخبر فضيحة تلاحق الشرعية.. تعذيب شاب غرب اليمن بسبب صور حوثية في تلفونه، من مصدره الاساسي موقع يمني سبورت.
ولا نتحمل في موقع من اليمن اي مسؤولية عن محتوى فضيحة تلاحق الشرعية.. تعذيب شاب غرب اليمن بسبب صور حوثية في تلفونه.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق