علماء باكستان يدينون ممارسات الحوثي ونظام إيران

اليمن العربي 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اخبار من اليمن أكد رئيس مجلس علماء باكستان الشيخ الدكتور طاهر محمود الأشرفي، رفض أبناء الشعب الباكستاني والأمة الإسلامية عموما أي اعتداء على بلاد الحرمين الشريفين، وقال: «جميعنا نقف مع المملكة العربية السعودية ضد الهجمات التي تشنها عصابة الحوثي الإيرانية على أرض الحرمين الشريفين، ونحن مستعدون للتضحية بأموالنا وأرواحنا من أجل الدفاع عن الحرمين الشريفين».

جاء ذلك خلال قيادته (مسيرات الأبابيل للدفاع عن بيت الله الحرام والاحتجاج ضد هجمات عصابة الحوثي وإيران) في مدينة لاهور شرق باكستان أمس الأول (الجمعة)، مؤكدا أن إطلاق جماعة الحوثي الإيرانية صواريخ باتجاه بيت الله الحرام وقتل المدنيين في أرض الحرمين الشريفين، يستوجب على الأمة الإسلامية الوقوف صفاً واحداً لمواجهة عصابة الحوثي التي تجاوزت كل الحدود والقوانين وسيادة الدول.

وأضاف: «نحن ممثلو مجلس علماء باكستان وأبناء شعبنا جنود بلاد الحرمين الشريفين وحماتها، ونقف في الصف الأول مع إخواننا السعوديين لحماية بيت الله الحرام».

وتحدث الشيخ الأشرفي في كلمته عن أهمية نشر الصورة الحقيقية للإسلام، وأنه دين الاعتدال والسلم، ولا علاقة له بالإرهاب، وحث الأمة الإسلامية على ضرورة الوقوف ضد الإرهاب والتطرف الذي تروجه قوى الشر في المجتمعات الإسلامية لتشويه صورة الإسلام والمسلمين حول العالم.

وتابع: إننا نقف مع خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، وولي عهده الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، لعرض الصورة الحقيقية للإسلام والتي تتسم بالاعتدال والوسطية، كما أننا نؤيد جميع قرارات القيادة السعودية التي تصب جميعها في صالح الأمة الإسلامية، ونقف معها ضد التطرف والإرهاب وفي الدفاع عن الحرمين الشريفين؛ «وشعب باكستان وعلماؤها كانوا ولا يزالون وسيظلون متضامنين مع المملكة العربية السعوديةـ ضد قوى الشر التي تسعى إلى استهداف بيت الله الحرام بالصواريخ الباليستية، بتمويل من تيارات متطرفة تسعى في الأرض فساداً».

 

علماء باكستان يدينون ممارسات الحوثي ونظام إيران ، هذا الخبر قدمناه لكم عبر موقعنا.
وقد تم استيراد هذا الخبر علماء باكستان يدينون ممارسات الحوثي ونظام إيران، من مصدره الاساسي موقع اليمن العربي.
ولا نتحمل في موقع من اليمن اي مسؤولية عن محتوى علماء باكستان يدينون ممارسات الحوثي ونظام إيران.

0 تعليق