تمهيدًا للتخلص منه.. مليشيا الحوثي تتخذ إجراءات جديدة ضد الضابط الذي كشف جريمة مقتل ”الأغبري”

المشهد اليمني 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اخبار من اليمن نقلت مليشيا الحوثي الانقلابية، الضابط "عبدالله الأسدي" -الذي حقق في قضية تجسس وابتزاز يمنيات- إلى زنزانة انفرادية بعد أن كان في السجن المركزي بالعاصمة اليمنية صنعاء.

وقالت مصادر أمنية لـ"المشهد اليمني" يوم الأربعاء، إن عبد الله الاسدي والذي كان يعيش في ظروف سيئة في السجن المركزي، نقلته مليشيا الحوثي إلى زنزانة انفرادية بعد يومين من تنفيذ حكم الاعدام بحق أربعة متهمين بقتل الشاب عبدالله الأغبري .

وأضافت: "نقل الأسدي لزنزانة انفرادية تؤكد الاتهامات التي تناولها عدد من الناشطين بضلوع قيادات حوثية في جريمة التجسس على جوالات نساء يمنيات وابتزازهن التي كاد الأغبري يفضح خيوطها والأطراف المتورطة فيها للرأي العام لولا تصفيته".

وتوقعت المصادر، تدخل قيادات حوثية في محاولة منهم لدفن جريمة التجسس والفضائح المرتبطة بها من خلال التخلص من جميع خوط الجريمة والمتمثلة في الضابط الأسدي بعد ان قامت المليشيا بإعدام أربعة أشخاص آخرين للهدف نفسه .

تمهيدًا للتخلص منه.. مليشيا الحوثي تتخذ إجراءات جديدة ضد الضابط الذي كشف جريمة مقتل ”الأغبري” ، هذا الخبر قدمناه لكم عبر موقعنا.
وقد تم استيراد هذا الخبر تمهيدًا للتخلص منه.. مليشيا الحوثي تتخذ إجراءات جديدة ضد الضابط الذي كشف جريمة مقتل ”الأغبري”، من مصدره الاساسي موقع المشهد اليمني.
ولا نتحمل في موقع من اليمن اي مسؤولية عن محتوى تمهيدًا للتخلص منه.. مليشيا الحوثي تتخذ إجراءات جديدة ضد الضابط الذي كشف جريمة مقتل ”الأغبري”.

أخبار ذات صلة

0 تعليق