حجم الخسائر البشرية التي تجرعتها ميليشيا الحوثي في معارك شبوة ومأرب الآخيرة

المشهد اليمني 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اخبار من اليمن تكبّدت ميليشيا الحوثي الإنقلابية نحو 150 قتيلاً منذ الثلاثاء الماضي في معارك خاضها الجيش الوطني ورجال القبائل لاستعادة مديريات ومواقع سيطرت عليها الجماعة في محافظتي شبوة ومأرب المتجاورتين.

وكانت المصادر قد ذكرت أن المواجهات استمرت أمس (الجمعة) على نحو متقطع في مديرية عسيلان، وأقدمت الميليشيات على فرض أداء «الصرخة الخمينية» على المصلين في مساجد مديريتي عين وبيحان، فيما تخوض قوات الجيش معارك ضارية لاستعادة مركز مديرية حريب والدفاع عن مديرية العبدية جنوب محافظة مأرب.

وقدّرت المصادر أن الميليشيات خسرت نحو 150 قتيلاً من مسلحيها إلى جانب العشرات من الجرحى جراء المعارك وضربات طيران تحالف دعم الشرعية، فضلاً عن خسارتها آليات وأسلحة ثقيلة ومتوسطة وعربات قتالية.
وحسب مصادر محلية أخرى فإن القوات الحكومية تقدمت، في الجبهة الجنوبية لمحافظة مأرب في سعيها لاستعادة مركز مديرية حريب، حيث تمكنت من السيطرة على جبال ونقطة ملعاء، في حين تخوض مواجهات في عسيلان بمحافظة شبوة للتقدم نحو بيحان وعين.
وفي وقت سابق أفاد الإعلام العسكري بأن قوات الجيش والمقاومة الشعبية، كسرت هجوماً لميليشيا الحوثي المتمردة المدعومة من إيران، في جبهة العبدية جنوب مأرب.

حجم الخسائر البشرية التي تجرعتها ميليشيا الحوثي في معارك شبوة ومأرب الآخيرة ، هذا الخبر قدمناه لكم عبر موقعنا.
وقد تم استيراد هذا الخبر حجم الخسائر البشرية التي تجرعتها ميليشيا الحوثي في معارك شبوة ومأرب الآخيرة، من مصدره الاساسي موقع المشهد اليمني.
ولا نتحمل في موقع من اليمن اي مسؤولية عن محتوى حجم الخسائر البشرية التي تجرعتها ميليشيا الحوثي في معارك شبوة ومأرب الآخيرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق