غداة توافق ”أممي” ”إيراني” بشأن القرار النهائي في اليمن.. ”غروندبرغ” يصدر بيان هام بشأن التصعيد العسكري في مارب في ختام زيارته لـ”طهران”

المشهد اليمني 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اخبار من اليمن أكّد المبعوث الأممي الخاص إلى اليمن، هانس غروندبرغ، على "الحاجة الملحّة إلى خفض التصعيد في كافة أنحاء اليمن بما في ذلك في مأرب".

وأعرب في بيان نشره مكتبه في عمان، أطلع عليه المشهد اليمني"، عن قلقه البالغ من التصعيد العسكري في اليمن والذي يتسبب بخسائر فادحة في أرواح المدنيين، بمن فيهم الأطفال، ويقوّض جهود السلام.

وأضاف: "إن السلام والاستقرار في اليمن ينعكسان على المنطقة كلها. أعتزم العمل مع دول المنطقة لمساعدة اليمن على التوصّل إلى حلّ سلمي للنزاع".

وشدّد خلال لقاءاته على الحاجة لدعم جهود الأمم المتحدة للتوصّل إلى تسوية تفاوضية للنزاع.

و ناقش الحاجة إلى معالجة الوضع الإنساني والاقتصادي المتدهور في اليمن، وأهمية ضمان حرية حركة الأشخاص والسلع إلى البلاد وداخلها.

ولفت البيان إلى أن غروندبرغ اختتم بالأمس زيارة إلى إيران حيث التقى كبار المسؤولين الإيرانيين وممثلين عن المجتمع الدولي في طهران.

وتطابقت وجهات نظر المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى اليمن، هانز غروندبرغ، و كبير مستشاري وزير الخارجية الايراني،“علي أصغر خاجي”، بشأن القرار النهائي في اليمن.

وأجرى غروندبرغ، مطلع الاسبوع الجاري، في العاصمة الايرانية طهران مشاورات مع كبير مستشاري وزير الخارجية حول "مستجدات الأوضاع اليمنية، والأبعاد المختلفة للازمة".

ونقلت وكالة انباء فارس، عن المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة، تأكيده على أن الشعب اليمني هو صاحب القرار النهائي.

وأشار إلى أن "دور دول المنطقة مهم جدا في دعم عملية السلام واعتبر دعم إيران في هذا الصدد بأنه مهم".

وشدد على أنه "يقوم حاليا بتقييم وجهات النظر المختلفة وينوي مراعاة مخاوف الفئات اليمنية المختلفة في خططه المستقبلية، بينما يتابع في نفس الوقت أولوياته القصيرة في إطار أهدافه الطويلة الامد".

بدوره أكد كبير مستشاري وزير الخارجية الإيراني، خلال اللقاء "أن القرار النهائي بشأن مصير اليمن هو بيد شعب هذا البلد" في إشارة إلى حلفائه الحوثيين.

واعتبر خاجي أن "رفع الحصار الجائر هو تمهيد للحل والتسوية السياسية للأزمة اليمنية".

و أشار إلى أن "انعدام الثقة الراهنة هي الحلقة المفقودة في تقدم المحادثات".

وشدد على أن "إعادة بناء الثقة يجب أن تصاحبها إجراءات عملية لاسيما في مجال الشؤون الإنسانية".

وقال خاجي، إن إيران "تجدد تأكيدها على دعم أي جهد عادل للأمم المتحدة لحل الأزمة اليمنية"؛ وفق وكالة انباء فارس.

يأتي ذلك في سياق استمرار التحركات الاممية والامريكية والاقليمية لإنهاء الحرب في اليمن رغم تصعيد المتمردين الحوثيين.

غداة توافق ”أممي” ”إيراني” بشأن القرار النهائي في اليمن.. ”غروندبرغ” يصدر بيان هام بشأن التصعيد العسكري في مارب في ختام زيارته لـ”طهران” ، هذا الخبر قدمناه لكم عبر موقعنا.
وقد تم استيراد هذا الخبر غداة توافق ”أممي” ”إيراني” بشأن القرار النهائي في اليمن.. ”غروندبرغ” يصدر بيان هام بشأن التصعيد العسكري في مارب في ختام زيارته لـ”طهران”، من مصدره الاساسي موقع المشهد اليمني.
ولا نتحمل في موقع من اليمن اي مسؤولية عن محتوى غداة توافق ”أممي” ”إيراني” بشأن القرار النهائي في اليمن.. ”غروندبرغ” يصدر بيان هام بشأن التصعيد العسكري في مارب في ختام زيارته لـ”طهران”.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق