البيان الإماراتية : قوات طارق صالح تسير بثبات لكسر شوكة الحوثيين

براقش نت 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
اخبار من اليمن براقش نت - البيان : بعد 4 أشهر من الاستعدادات وإعادة تنظيم صفوف قوات النخبة في الجيش اليمني بإشراف قوات التحالف أطلقت المقاومة الوطنية اليمنية أول من أمس بإسناد كامل من القوات المسلحة الإماراتية عملية الحسم انطلاقاً من شرق مديرية المخا باتجاه مفرق المخا والبرح لتمتد العملية لتلتحم هذه القوات بقوات اللواء 35 التي تتمركز في مديرية المعافر .

 

وتمتد عملياتها العسكرية حتى مديرية خدير في شرق مدينة تعز لكسر الحصار غرب تعز.

 

العميد طارق صالح يُعوِّل عليها الكثير من المهتمين والمراقبين بالشأن اليمني بإحداث نقلة كبيرة لصالح قوات الشرعية اليمنية المسنودة بقوات التحالف العربي، في سير المعركة في اليمن عموماً وفي جبهة الساحل الغربي خصوصاً نحو مدينة الحديدة الساحلية والتي تُعد آخر منافذ دعم وتزويد الحوثيين بالسلاح والصواريخ والخبراء الإيرانيين عن طريق ميناء الحديدة.

 

التقدم شمالاً

 

ويرجح مراقبون أن الهدف الأول للقوات يتمثل في تأمين ظهرها من اتجاه الشرق بالسيطرة على مواقع الحوثيين غربي تعز، حيث مناطق مفرق المخا ومعسكر خالد بن الوليد في مديرية موزع قبل التقدم شمالاً باتجاه الحديدة.

 

المقاومة الوطنية وفِي أول يوم من العملية أعلنت السيطرة على جميع المرتفعات المحيطة بمعسكر خالد ابن الوليد القريب من مفرق المخا، والتي كانت تتمركز فيها ميليشيات العصابة الحوثية، حيث تم قطع الإمدادات على قوات العدو المنتشرة في المنطقة، وأن السيطرة على هذه المرتفعات يقطع الإمداد على كافة المجاميع المنتشرة في المنطقة ويجبرها على الاستسلام أو الموت دون قتال.

 

مصدر عسكري أكد أن القوات حررت التبة الحمراء، ومفرق عيريم، والحلاجيم، وتبة السنترال، شمال غرب مديرية القبيطة. وأوضح المصدر أن الجيش بات يُسيطر على منطقة الجدر شمال مديرية القبيطة التي تعتبر خط إمداد للميليشيات الانقلابي.

 

الالتحاق بالمعسكرات

 

وحسب مصادر عسكرية فإن الآلاف من منتسبي قوات الحرس الجمهوري السابق والقوات الخاصة وقوات الأمن المركزي التحقوا بالمعسكرات التي ترعاها قوات التحالف لهذه القوات بهدف إعادة تجميع صفوفها والدفع بها إلى جبهات القتال ضد ميليشيات إيران في مناطق الساحل الغربي لاستكمال تحرير بقية مناطق محافظة الحديدة للالتقاء بقوات الشرعية التي تتقدم حالياً من ميدي باتجاه ميناء الحديدة.

 

وقال نائب الناطق الرسمي باسم محور تعز، العقيد عبدالباسط البحر، في تصريح لـ«البيان» إن «الجيش شن هجوماً عنيفاً على مواقع ميليشيا الحوثي في منطقة الرحبة التابعة لمنطقة الكدحة، واستطاع التقدم إلى مواقع مهمة وحررت تباب الشيكي وزرخام وتبة هوب الراعي ومدرسة خالد بن الوليد، والعديد من التلال والمناطق المجاورة من المزارع والتباب والطرقات».

 

وأضاف أن تحرير هذه المناطق أسهم أيضاً في تأمين الخط الذي يربط العاصمة المؤقتة عدن، بمدينة تعز ويمر عبر محافظة لحج والتربة.

 

إنهاء الحصار

 

وفِي اتجاهين تعمل قوات الشرعية نحو إنهاء الحصار الذي تفرضه ميليشيات إيران الحوثية على مدينة تعز، حيث تتقدم قوات المنطقة العسكرية الرابعة عبر مناطق الأطراف بين محافظتي لحج وتعز فيما تتقدم قوات اللواء 35 نحو مدينة الواعدة مركز مديرية خدير بعد أن استكملت قوات المنطقة العسكرية الرابعة السيطرة على مديرية القبطية.

 

هدف مقبل

 

التقدم نحو ميناء الحديدة الهدف المقبل للمقاومة الوطنية التي نجحت في الدخول الى عمق مديريتي الوازعية وموزع لاستكمال تحريرهما من الميليشيات، لتكتمل بذلك عملية استعادة كافة مناطق محافظة تعز من بطش ميليشيا الحوثيين.

البيان الإماراتية : قوات طارق صالح تسير بثبات لكسر شوكة الحوثيين ، هذا الخبر قدمناه لكم عبر موقعنا.
وقد تم استيراد هذا الخبر البيان الإماراتية : قوات طارق صالح تسير بثبات لكسر شوكة الحوثيين، من مصدره الاساسي موقع براقش نت.
ولا نتحمل في موقع من اليمن اي مسؤولية عن محتوى البيان الإماراتية : قوات طارق صالح تسير بثبات لكسر شوكة الحوثيين.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق