الإفراج على عدد من السجناء الذين تجاوزت مدتهم ثلاثة أرباع المدة بسجن سيئون

اليمن العربي 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اخبار من اليمن  

 

اختتمت اللجنة المكلفة من قبل اللجنة العليا للسجون ومعالي النائب العام الدكتور / علي احمد الأعوش بالنزول يوم امس على السجناء بالسجن المركزي ومراكز التوقيف بمديرية امن سيئون برئاسة  فضيلة القاضي / محمد فرج السبتي رئيس شعبة استئناف سيئون وعضوية كلا من القاضي / احمد محمد باطوق القائم بأعمال رئيس نيابة استئناف سيئون والقاضي / حلمي سالم بن دهري وكيل نيابة سيئون الابتدائية والأخ عيسى عبدالقادر الحبشي سكرتير اللجنة.

 

وخلال نزولها التقت بمدير مصلحة السجون والتأهيل بحضرموت الوادي والصحراء  العقيد / عبده ابراهيم المري, واستمعت الى الهموم والإشكالات التي تعانيها إدارة السجن المركزي؛ وابرزها جانب التغذية وكثرة المساجين عن الطاقة الاستيعابية له وعدم توفير اعتمادات مالية وموازنة للسجن المركزي لمواجهة الالتزامات والواجبات المناطة به .

 

كما طافت اللجنة برئاسة فضيلة القاضي / محمد فرج السبتي بعنابر السجن المركزي والتقت بنزلاء السجن واستمعت الى شكاويهم وهمومهم وما يطرحوه بشأن معاملتهم داخل السجن وكافة الجوانب المتعلقة بالتغذية وسير قضاياهم.

 

وقررت اللجنة خلال نزولها الافراج عن بعض السجناء الذين تجاوزت مدتهم ثلاثة أرباع المدة بالإضافة الى جملة من القرارات والتوصيات سيتضمنها تقريرها للرفع لمعالي النائب العام وبدوره ستعرض على اللجنة العليا المختصة بأوضاع السجناء.

 

كما قامت اللجنة بالنزول الى اماكن التوقيف بإدارة أمن سيئون، وزيارة محل توقيف النساء والرجال وتم الإفراج الفوري لاحد المتهمين لعدم ثبوتية الجريمة, حيث وجهت بسرعة عرض الموقوفين عن النيابة العامة لاتخاذ الإجراءات القانونية .

 

واستمعت اللجنة أيضاً خلال لقائها بمدير امن مديرية سيئون المقدم / احمد بن محفوظ والطاقم الامني، الى معاناتهم في نقص اعتماد التغذية للموقوفين .

 

الإفراج على عدد من السجناء الذين تجاوزت مدتهم ثلاثة أرباع المدة بسجن سيئون ، هذا الخبر قدمناه لكم عبر موقعنا.
وقد تم استيراد هذا الخبر الإفراج على عدد من السجناء الذين تجاوزت مدتهم ثلاثة أرباع المدة بسجن سيئون، من مصدره الاساسي موقع اليمن العربي.
ولا نتحمل في موقع من اليمن اي مسؤولية عن محتوى الإفراج على عدد من السجناء الذين تجاوزت مدتهم ثلاثة أرباع المدة بسجن سيئون.

0 تعليق