أعراض ارتفاع ضغط العين وأسبابه وطرق العلاج

يمني سبورت 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اخبار من اليمن تحتوي عين الإنسان بداخلها على سوائل مضغوطة، وهذا ما يسميه العلماء والأطباء بضغط العين، وتشبه تركيبة هذا السائل تركيبة البلازما، بالإضافة لاحتوائه على كمياتٍ قليلة من البروتينات، التي تسمح لهذه التركيبة بعدم حجب الضوء.

 

 

 

 

ويقوم هذا السائل أيضًا بتغذية العين، من خلال تنظيم مرور الغذاء والأوكسجين من الدم لباقي أنسجة العين، ويتواجد هذا السائل بين عدسة العين والقرنية.

 

 

 

ماذا يعني ارتفاع ضغط العين؟

 

يعتبر مرض ارتفاع ضغط العين من أكثر الأمراض التي يعاني منها عدد كبير من الأشخاص وبخاصة الكبار في السن، وهو يصنف من الأمراض الخطيرة وذلك بسبب المضاعفات التي من الممكن أن يسببها في العين، كتلف العصب البصري الذي يؤدي إلى فقدان البصر بشكلٍ كامل.

 

وهو يعتبر من الأمراض التي يمكن للشخص المصاب بها أن لا يكتشفها بشكلٍ مبكر إلا بعد أن تكون الإصابة في العين بالغة، وفي كثيرٍ من الحالات التي يتم العلاج بها بوقت متأخر لا يمكن التخلص من الإصابة بشكلٍ كامل، لذلك فأن العلاج في المراحل الأولى يساعد في الوصول إلى درجة عالية من نجاح العلاج بشكلٍ كامل.

 

يحدث ارتفاع ضغط العين نتيجة حدوث خلل في كمية السائل الذي تقوم العين بإفرازه، وهذا السائل ليس الدموع وإنما هو سائلٌ يختلف عنها، وإن عدم قدرة القنوات الموجودة في العين على إخراج السائل يسبب زيادة في كمية السائل في العين وتجمعه يؤدي إلى زيادة الضغط على العصب البصري وأنسجة العين من الداخل.

 

ويرافق الشخص المصاب شعور بالنعاس وآلامٍ حادةٍ في الرأس ومن الممكن أن تتطور الحالة ليصاب الشخص بفقدان البصر بشكل كامل، لأنه عند ارتفاع ضغط العين عن ما يقارب 15 – 20 ملم زئبقي وهي النسبة الطبيعية لضغط العين تصاب الأعصاب الموجودة في العين بالتلف وتكون هذه الحالة في كثير من الأحيان غير قابلة للعلاج، ولكن في حال تم الكشف عن الإصابة بشكل مبكر من الممكن استخدام العلاجات المناسبة التي تعمل على المحافظة على بقاء ضغط العين ضمن معدلاته الطبيعية وبذلك تبقى أعصاب العين محمية وتقلل نسب الإصابة بالعمى.

 

أنواع ارتفاع ضغط العين

ينقسم مرض ارتفاع ضغط العين إلى نوعين وهما:

 

ارتفاع ضغط العين ذو الزاوية المفتوحة

وتتم الإصابة بارتفاع ضغط العين ذو الزاوية المفتوحة نتيجة عدم قدرة العين على تصريف الكمية المطلوبة من السائل، الذي يسبب تراكم للسائل مع مرور الزمن بداخل العين.

 

ارتفاع ضغط العين ذو الزاوية المغلقة

يكون الإصابة بارتفاع ضغط العين ذو الزاوية المغلقة نتيجة إغلاق المنفذ الخاص بإخراج السوائل بشكل كامل الذي يسبب تجمع السوائل في العينين وذلك لعدم القدرة على تصريفه.

 

الأسباب التي تؤدي إلى ارتفاع ضغط العين

ذكرنا في السابق أن السبب الرئيسي في الارتفاع في ضغط العين هو تراكم السوائل الموجودة في العين، ولكن هناك أمور أخرى قد تسبب تجمع السائل في داخل العين:

 

انسداد في مجرى العين الذي يكون مسؤول عن عملية تصريف السائل من داخل العين.

التقدم في السن.

العوامل الوراثية لها دور كبير في الإصابة بهذا المرض.

القيام بتناول أنواع من الأدوية كأدوية التهاب المفاصل.

الاصابة بمرض السكري.

الإصابة بارتفاع ضغط الدم.

الإصابة بمرض قصر النظر.

تعرض العين للإصابة بإصابات معينة.

الإصابة بمرض فقر الدم.

التعرض لصدمة قوية قد تؤدي لارتفاع ضغط العين.

في حال وجود شخص من العائلة يعاني من ارتفاع ضغط العين فأن احتمال الإصابة بارتفاع ضغط العين يزداد بشكل كبير.

أعراض ارتفاع ضغط العين

هناك أعراض كثيرة ترافق الإصابة بارتفاع ضغط العين ومنها:

 

عدم القدرة على رؤية الأجسام بشكل واضح بدايةً من الزوايا الجانبية إلى مركز العين بشكل كامل.

الشعور بآلام في العين تكون شديدة في كثير من الأحيان.

ألام وصداع في الرأس.

احمرار في كامل العين أو جزء منها.

رؤية مجموعة من الألوان تشبه قوس قزح وهالات وحلقات عند النظر للضوء بشكل مباشر.

الطرق المستخدمة في علاج ارتفاع ضغط العين

تكمن خطورة الإصابة بارتفاع ضغط العين ذو الزاوية المفتوحة بأنه لا يسبب أية أعراض ولا يشعر المريض به إلا عند فقدان البصر، وهناك طرق مختلفة لعلاج ارتفاع ضغط العين ومنها:

 

القيام باستخدام القطرات العلاجية (كالتايمولول) التي تعمل على السيطرة على ارتفاع ضغط العين الحاصل في العين.

تعاطي بعض أنواع الأدوية التي يمكن أن تتسبب في تقليل ضغط الدم في العينين والسيطرة عليه.

من الممكن للجوء للعمل الجراحي وذلك من أجل فتح مجاري تصريف السوائل والتخلص منها بعيدًا خارج العين.

استخدام الليزر الذي يعمل على فتح العين وذلك من أجل التخلص من السوائل والإفرازات.

علاج ارتفاع ضغط العين بالأعشاب

توجد طرق مختلفة ومتنوعة من أجل علاج ضغط العين، ومنها العلاج باستخدام الأعشاب التي تساعد في تخفيض ضغط العين، وبخاصة تلك التي تحتوي على مضادات الأكسدة واللوتين وفيتامين A، ومن أهم الأعشاب التي تساعد وتسهم في تخفيض ضغط الدم في العين:

 

النعناع البري

يساعد النعناع البري في تخفيض ضغط العين، وذلك بسبب احتوائه على المواد المضادة للأكسدة واللوتين بشكل كبير.

 

الحشيش

على الرغم من تأثير هذه العشبة الضار على جهازنا العصبي، لكن لها دور كبير وتساهم في تخيض ضغط العين المرتفع، ومن أجل تفادي التأثير السلبي للحشيش على جهازنا العصبي من الممكن استخراج المادة المفيدة والفعالة في تخفيض ضغط العين والتي لا تؤثر على العقل وهي مادة (الكانابيديول). ومن الممكن أخذ هذه العشبة بشكل أقراص.

 

أطعمة تساعد في علاج ارتفاع ضغط العين

من الأطعمة التي تساعد في علاج ارتفاع ضغط العين:

 

السبانخ

يحتوي السبانخ على كمياتٍ كبيرةٍ من مادة اللوتين المهمة والمفيدة جدا لصحة العين، وهي من الكاروتينات التي تقوم بحماية العين والجسم أيضًا من الشوارد الحارة باعتباره إحدى المواد المضادة للأكسدة القوية جدًا، والجدير بالذكر بأن الشوارد الحارة تعمل على تقليل كفاءة الجهاز المناعي، مما يؤدي إلى ضعف في العصب البصري، لذلك فهي يعتبر السبانخ من المواد المهمة في تخفيض ضغط العين.

 

مضاد للشيخوخة ويحافظ على صحة القلب .. هذه أبرز فوائد السبانخ

 

الملفوف

يحتوي الملفوف بنوعيه الأحمر والأبيض على مادة اللوتين ومادة الزياكسانثين بالإضافة إلى حمض الألفا ليبويك، وكل هذه المواد تساعد بشكلٍ كبير في خفض ضغط العين بشكل كبير وفعال، ومن الجدير بالذكر بأن البروكلي والقرنبيط أيضا يحتويان على نفس هذه المواد.

 

براعم البروكسيل

وهي تحتوي على مادة الزياكسانثين واللوتين أيضًا، مما تساعد بشكل كبير في تخيض ضغط العين والمحافظة على العب البصري بصحة، واللفت أيضا يحتوي على مضادات الأكسدة ومادة الوتين.

 

بالإضافة إلى كل ما ذكر سابقًا، أيضًا للتوت البري بجميع ألوانه، الجزر، خميرة البيرة دور كبير ومهم في تخفيض ضغط العين.

أخبار من الرئيسية

أعراض ارتفاع ضغط العين وأسبابه وطرق العلاج ، هذا الخبر قدمناه لكم عبر موقعنا.
وقد تم استيراد هذا الخبر أعراض ارتفاع ضغط العين وأسبابه وطرق العلاج، من مصدره الاساسي موقع يمني سبورت.
ولا نتحمل في موقع من اليمن اي مسؤولية عن محتوى أعراض ارتفاع ضغط العين وأسبابه وطرق العلاج.

أخبار ذات صلة

0 تعليق