بعد 20 عام ومقتل وجرح اكثر من 100 شخص .. اغلاق ملف ثأر بين قبيلتين يمنيتين الأولى من إب والثانية من ذمار

المشهد اليمني 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ


اخبار من اليمن تمكنت وساطة قبلية حل مشكلة ثأر قبلية بين قبيلتين الأولى من محافظة إب والثانية من محافظة ذمار بعد ان أودى بحياة 85 شخصا وجرح 30 آخرون وجعل القبيلتين تعيشان حالة رعب لأكثر من 20 سنة .
وقالت مصادر قبلية للمشهد اليمني أن الوساطة القبلية رأسها عددا من مشايخ القبيلتين المتناحرتين تم خلالها الصلح بعد ثأر دام لأكثر من عشرين سنه بين قبيلة الزبدي من بني عمر القفر محافظه إب ،وقبيلة الحبصي محافظه ذمار .
وأضافت المصادر أن الثأر خلف ٨٥ قتيل من الطرفين بالإضافة إلى ٣٠ جريح في واحدة من أقدم الثارات القبلية الدموية في اليمن .
وأكدت المصادر أن زعماء القبائل والذين يرأسوا تجمعات سكانية تزيد عن ال80% من إجمالي السكان وفي مناطق متباعدة ووعره لا يصلها القضاء المدني والذي يعاني من ضعف شديد ولا يوجد لديه فروع في جميع المناطق .
هذا ويلجأ رجال القبائل لحل خلافاتهم عبر مشايخ القبائل أيضا بسبب مماطلة القضاء في حل الخلافات والتكلفة الباهظة والتي يصعب على غالبية المواطنين في دفعها كتاليف التقاضي .

بعد 20 عام ومقتل وجرح اكثر من 100 شخص .. اغلاق ملف ثأر بين قبيلتين يمنيتين الأولى من إب والثانية من ذمار ، هذا الخبر قدمناه لكم عبر موقعنا.
وقد تم استيراد هذا الخبر بعد 20 عام ومقتل وجرح اكثر من 100 شخص .. اغلاق ملف ثأر بين قبيلتين يمنيتين الأولى من إب والثانية من ذمار، من مصدره الاساسي موقع المشهد اليمني.
ولا نتحمل في موقع من اليمن اي مسؤولية عن محتوى بعد 20 عام ومقتل وجرح اكثر من 100 شخص .. اغلاق ملف ثأر بين قبيلتين يمنيتين الأولى من إب والثانية من ذمار.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق