الحكومة اليمنية تحذر من قيام الحوثيين باختطاف الاطفال وفرض التجنيد الاجباري

مأرب برس 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
اخبار من اليمن   

حذرت الحكومة اليمنية، الجمعة، من خطورة فرض ميليشيات الحوثي الانقلابية، التجنيد الاجباري في مناطق سيطرتها، وقيامها باختطاف الاطفال من المدارس ودار الأيتام للزج بهم في جبهات القتال، واعتبرت ذلك "انتهاكا خطيرا لحقوق الإنسان وترقى إلى جرائم الابادة الجماعية".

وقال وزير الاعلام اليمني، معمر الارياني، ان "التقارير الميدانية تؤكد قيام الميليشيا بتخيير المواطنين في عدد من المناطق بين الاعتقال أو التوجه لجبهات القتال، وقيامها باختطاف الاطفال من المدارس ودار الأيتام بالعاصمة صنعاء".

وأشار، الى ان هذه الممارسات "تؤكد حالة الانهيار الكامل والوضع الذي باتت تعيشه الميليشيا بعد انكشاف حقيقة مشروعهم التخريبي والتدميري الممول من ايران".

ورفض الارياني، اعلان ميليشيا الحوثي فتح باب التجنيد، الذي قال "أن الدولة والحكومة الشرعية وحدها من تملك الحق في فتح باب التجنيد في صفوف القوات المسلحة".

ونبه المواطنين من أن الانضمام للميليشيات الحوثية عمل خارج عن القانون ويعرض صاحبه للمساءلة والمحاسبة، وفق بيان نشرته وكالة الانباء الرسمية.

ودعا وزير الاعلام اليمني، المنظمات الدولية وهيئات حقوق الإنسان لإدانة هذه الممارسات وتقديم المسؤولين عنها للمحاسبة، واضاف انها "تمثل انتهاكا خطيرا لحقوق الإنسان وترقى إلى جرائم الابادة الجماعية".

وكانت ميليشيات الحوثي الانقلابية، اعلنت، الخميس، فتح باب التجنيد في صفوف القوات المسلحة، وذلك في اول اعلان رسمي من نوعه، بعد استنفاذها لكل الاساليب والوسائل بما فيها الاغراء والتهديد، لاستقطاب مجندين جدد الى صفوفها، على وقع الخسائر الكبيرة التي تتكبدها.

الحكومة اليمنية تحذر من قيام الحوثيين باختطاف الاطفال وفرض التجنيد الاجباري ، هذا الخبر قدمناه لكم عبر موقعنا.
وقد تم استيراد هذا الخبر الحكومة اليمنية تحذر من قيام الحوثيين باختطاف الاطفال وفرض التجنيد الاجباري، من مصدره الاساسي موقع مأرب برس.
ولا نتحمل في موقع من اليمن اي مسؤولية عن محتوى الحكومة اليمنية تحذر من قيام الحوثيين باختطاف الاطفال وفرض التجنيد الاجباري.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق