الحكومة الشرعية تكشف عن عملية عقاب جماعي لمئات الآلاف من موظفي الدولة

المشهد اليمني 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اخبار من اليمن كشفت الحكومة اليمنية المعترف بها دوليا، الثلاثاء، عن قرار اتخذته مليشيا الحوثي الارهابية المدعومة من إيران، يمثل عقاب جماعي للموظفين.


وقال وزير الإعلام والثقافة والسياحة معمر الإرياني، إن قرار مليشيا الحوثي المسى بـ "مدونة السلوك الوظيفي"، والتي تعتزم تطبيقه في المحافظات، غير المحررة، يعد عملية عقاب جماعي لمئات الآلاف من موظفي الدولة، ممن نهبت مرتباتهم منذ ثمانية اعوام، وتريد تحويلهم إلى مجرد "قطيع" في مسيرتها الظلامية التي تُدار بالريموت كنترول من طهران.

وقال "إن هذه المدونة كُتبت في كهوف صعدة، وتهدف إلى أدلجة الوظيفة العامة، ومقايضة موظفي الدولة بين الالتحاق بمسيرة كاهن مران، عبر حضور الدورات الثقافية، والالتزام بدعوات التعبئة والتحشيد والتجنيد الإجباري للقتال، والانخراط في الأنشطة والطقوس الطائفية المستورد من ايران، أو الفصل من الوظيفة".

الوزير الإرياني يؤكد أنه من السُخرية أن تطالب مليشيا الحوثي الإرهابية الحكومة الشرعية بدفع مرتبات موظفي الدولة، في مناطق سيطرتها، في الوقت الذي تواصل فيه نهب الإيرادات العامة المُخصصة لتمويل صرف تلك الرواتب، فيما تتحرك على الأرض لتحويلهم إلى قوة "باسيج" لتثبيت الانقلاب وقمع وقهر الشعب اليمني على طريقة النظام الايراني.

اقرأ أيضاً

في إطار ذلك دعا الموظفين إلى إعلان رفضهم لمضامين تلك المدونة، التي تعد انقلابا على الدستور والقانون واللوائح والنظم الادارية، ولغة العصر، ومصادرة للحقوق والحريات التي كفلتها كافة الشرائع السماوية والقوانين الوضعية، واستخفاف واستهانة بآدميتهم وكرامتهم.

وطالب المجتمع الدولي والأمم المتحدة والمبعوثين الأممي والأمريكي بمغادرة مربع الصمت وإدانة هذه الممارسات الخطيرة التي تكشف الوجه الحقيقي لمليشيا الحوثي، ومساعيها لأدلجة وتطييف المجتمع والدولة وفق أفكارها الظلامية المتخلفة، واستنساخ الثورة الخمينية، وتهدد بنسف اي فرص لإحلال السلام.

يأتي هذا بعدما أصدرت ميليشيا الحوثي ما أسمتها "مدونة السلوك الوظيفي وأخلاقيات العمل في وحدات الخدمة العامة"، والتي فرضت بموجبها تعليمات صارمة للموظفين الحكوميين الموقوفة مرتباتهم منذ سنوات في مناطق سيطرتها تقيد وصولهم إلى وسائل التواصل الاجتماعي والإعلام.

التعليمات الحوثية الإرهابية شددت على الموظفين "عـدم الإدلاء لوسـائل الإعلام أو النشـر في وسـائل التواصـل الاجتماعي، بـأي معلومـات أو تقـديم أي وثائـق، أو مسـتندات، أو التعليـق، أو التصريـح، أو المداخلة في أي مواضيع خاصة ذات علاقـة بوحـدات الخدمة العامـة وتخالف التوجـه العـام والمصلحة العليـا للدولة".

كما تهدف المليشيا عبر مزاعمها الجديدة إلى تكميم الأفواه، إذ اشترطت على الموظفين الحكوميين عدم إصدار بيانات أو معلومات تناهض الجماعة، حيث جاء فيها "عـدم إصـدار أو نشـر بيانـات، أو خطابـات، أو مـواد، أو معلومـات تتعـارض مـع تعاليـم وقيـم الإسلام، أو تناهـض السياسـة العامـة للدولـة وتتعـارض مـع النظـام العـام".

الحكومة الشرعية تكشف عن عملية عقاب جماعي لمئات الآلاف من موظفي الدولة ، هذا الخبر قدمناه لكم عبر موقعنا.
وقد تم استيراد هذا الخبر الحكومة الشرعية تكشف عن عملية عقاب جماعي لمئات الآلاف من موظفي الدولة، من مصدره الاساسي موقع المشهد اليمني.
ولا نتحمل في موقع من اليمن اي مسؤولية عن محتوى الحكومة الشرعية تكشف عن عملية عقاب جماعي لمئات الآلاف من موظفي الدولة.

0 تعليق