وزير تونسي يؤكد عودة بلاده إلى الخارطة الاستثمارية الدولية – الاناضول

تونس/محرز بن محمد/الأناضول

قال وزير الاستثمار والتنمية والتعاون الدولي التونسي، فاضل عبد الكافي، اليوم الأربعاء، إن بلاده “وفي ظرف يومين عادت إلى واجهة الخارطة الاستثمارية العالمية”.

جاء ذلك في كلمته باليوم الختامي لأعمال المؤتمر الدولي للاستثمار الذي احتضنته تونس يومي 29 و 30 نوفمبر/ تشرين ثاني الجاري.

وأوضح أن “تونس تمكنت في ظرف يومين، من الظفر بعدة اتفاقيات قرض واستثمار ومنح من مؤسسات مالية دولية وعربية”، لافتاً إلى أن هذه الاتفاقيات لن تكون مجرد وعود.

وتختتم تونس اليوم، أعمال مؤتمر الاستثمار “تونس 2020″، وتقول إنها وقعت خلاله اتفاقيات حول تنفيذ 145 مشروعاً حكوميا وخاصاً، بقيمة إجمالية تبلغ 33 مليار دولار أمريكي.

وأوضح الوزير أن “الندوة الدولية حول الاستثمار (المؤتمر) واكب أعمالها، 45 وفداً من 70 دولة ما بعكس الاهتمام بتونس”، مشيرا إلى أن بلاده “ستبقى موقعاً استثمارياً وتنافسياً مميزاً”.

وعانت تونس خلال السنوات التي أعقبت ثورة 2011، من تراجع حاد في نسب النمو، وارتفاع نسب البطالة إلى 15% والدين العام إلى 63% من الناتج المحلي الخام، كما تراجعت نسبة الاستثمارات الأجنبية.



إقرأ بقية الخبر من المصدر