السيسي يغادر إلى الإمارات بعد 3 أسابيع من دعوة "لم الشمل العربي" – الاناضول

القاهرة / محمود الحسيني / الأناضول

غادر الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، القاهرة، اليوم الخميس، متوجها إلى الإمارات، في زيارة يبحث العلاقات الثنائية والمشاركة في فعاليات العيد الوطني، في وقت اعتبرها البعض أنها قد تحمل في طياتها جهود مصالحة بين القاهرة والرياض.‎

وتأتي الزيارة التي تمتد يومين، بعد 3 أسابيع من دعوة “لم الشمل العربي” التي اتفقت مصر والإمارات عليها، أثناء زيارة ولي عهد أبو ظبي، محمد بن زايد، للقاهرة في 10 نوفمبر/ تشرين ثان الماضي.

وقال مصدر ملاحي بمطار القاهرة للأناضول إن “السيسي غادر اليوم، مطار القاهرة في زيارة إلى الإمارات ليومين”.

وأمس الأربعاء، قال بيان للرئاسة المصرية، إن زيارة السيسي للإمارات “تأتي في إطار متابعة التشاور والتنسيق المستمر بين الدولتين الشقيقتين، والمشاركة في فعاليات العيد القومي لدولة الإمارات (2 ديسمبر/ كانون أول من كل عام)”.

وجاء في البيان أن “مباحثات الرئيس مع قادة دولة الإمارات ستركز على سبل تطوير العلاقات الثنائية المتميزة على مختلف الأصعدة، بما يعزز من مستوى التعاون الاستراتيجي القائم بين البلدين لمواجهة التحديات الإقليمية الراهنة التي تشهدها المنطقة”.

وتحدثت تقارير إعلامية في الآونة الأخيرة عن مساعٍ تقودها الإمارات لطي خلاف طرأ أخيرا على العلاقات المصرية السعودية.

ونشبت أزمة بين مصر والسعودية عقب تصويت القاهرة في مجلس الأمن منتصف أكتوبر/تشرين أول المنصرم إلى جانب مشروع قرار روسي، لم يتم تمريره متعلق بمدينة حلب السورية، كانت تعارضه دول الخليج والسعودية بشدة.



إقرأ بقية الخبر من المصدر