برشلونة وريال مدريد.. قمة الإثارة في "كلاسيكو الأرض" – الاناضول

عبد الناصر أحمد/ الأناضول

تتجه أنظار متابعي كرة القدم العالمية، غدًا السبت، صوب ملعب “كامب نو” لمتابعة “كلاسيكو الأرض”، بين فريقي برشلونة وريال مدريد ضمن منافسات الجولة الرابعة عشر للمسابقة.

وبلا شك، ستحظى المباراة بأهمية جماهيرية كبيرة خاصة للنادي الكتالوني لتقليص فارق النقاط مع غريمه التقليدي، حيث أن فارق النقاط بينهما 6 نقاط، ويمتلك ريال مدريد في رصيده 33 نقطة.

وتشهد مباراة برشلونة وريال مدريد غدًا غياب العديد من اللاعبين البارزين في صفوف الفريقين، بسبب الإصابات التي تعرضوا لها في الموسم الحالي من الدوري الإسباني “الليغا”.

ويعاني برشلونة من غياب أندريس إنيستا بعد إصابته في مباراة فالنسيا، إلا أن التقارير توقعت مشاركة اللاعب في الكلاسيكو، إضافة الى غياب المدافع الفرنسي سامويل أومتيتي في أوتار الركبة .

على الجانب الآخر، يعاني ريال مدريد من غياب الويليزي غاريث بيل بعد أن تأكدت إصابته وغيابه لمدة 4 أشهر مع النادي إضافة إلى عدم مشاركته في مباراة برشلونة، كما يغيب الألماني توني كروس، وألفارو موراتا، وكاسميرو بسبب الإصابة.

ولن تؤثر خسارة الريال في الكلاسيكو وسيظل في صدارة الليغا، أما إذا فاز باللقاء فسيوسع الفارق بينه وبين برشلونة إلى 9 نقاط.

وستقام مباراة الكلاسيكو في وقت الظهيرة، وخاض برشلونة 13 مباراة في نفس التوقيت، فاز في تسع منها، وحقق ثلاث تعادلات، ونال هزيمة واحدة.

وفاز برشلونة في عهد إنريكي على عدة فريق في هذا التوقيت مثل خيتافي وفياريال وغرناطة وريال سوسيداد، وخاض أربع مباريات في الظهيرة وحقق الفوز في ثلاثة على كل من سبورتنغ خيخون وفالنسيا وديبورتيفو لاكرونيا في حين تعادل أمام مالقة.

وعلى صعيد المواجهات التي أقيمت بين الفريقين في ديسمبر/ كانون الأول خاض الفريقان 20 كلاسيكو منها 16 مباراة في الدوري الإسباني، وبقية المباريات في كأس السوبر الإسباني.

و تمكن ريال مدريد من الفوز على الغريم برشلونة في 11 مباراة، وحقق برشلونة الفوز في 7، وانتهت مباراتان بالتعادل بنفس النتيجة 1-1.

ويتفوق الفريق الملكي من ناحية تسجيل الأهداف حيث سجل الريال 38 هدفًا، مقابل 29 هدفًا لصالح الفريق الكتالوني.

والتقى الفريقان في 16 مباراة بالدوري وكان الفوز لصالح الريال في 8، ولصالح برشلونة في 7، وسجل الملكي 29 هدفًا مقابل 26 لصالح الفريق الكتالوني.

وفي مباريات كأس السوبر الإسباني تواجه الفريقان 4 مباريات، كان الفوز لصالح الريال في 3 إلى جانب تعادل واحد وبدون أي فوز لفريق برشلونة، وسجل الريال 9 أهداف، أما برشلونة فسجل 3 أهداف.

وعلى صعيد المواجهات التي جمعت بين الفريقين على ملعب “كامب نو” في ديسمبر/ كانون الأول أيضًا كان للريال الأفضلية تاريخيًا حيث ستكون تلك المواجهة رقم 12، كان الفوز لصالح الريال في 6 مباريات مقابل الفوز لبرشلونة في 5، وانتهت واحدة بالتعادل، وسجل ريال مدريد على الغريم التقليدي في كامب نو 20 هدفًا، مقابل 19 هدفًا لصاحب الأرض في الشهر ذاته.

وسيقام الكلاسيكو غدًا في الجولة الرابعة عشر من الدوري خلال الشهر الجاري، وتقابل الفريقان في الجولة رقم 14 خلال هذا الشهر مرة واحدة فقط كانت في موسم 65-66، على أرض ريال مدريد وانتهت بفوز لصاحب الأرض بنتيجة 3-1.

وفي مباريات الكلاسيكو التي أقيمت في ديسمبر/ كانون الأول تاريخيًا لم يستطع برشلونة أن يسجل أكثر من 3 أهداف في مباراة واحدة، حيث تمكن من تسجيل 3 أهداف في 6 مباريات، أما فريق ريال مدريد تمكن من الفوز بنتائج كبيرة وصلت لأربعة وخمسة أهداف.

والمباراة الغد هي الحادية والثلاثون التي لم يتعرض فيها فريق المدرب الفرنسي زين الدين زيدان للهزيمة منذ أبريل/ نيسان، وبات على بعد 3 مباريات من معادلة الرقم القياسي السابق الذي حققه الفريق تحت إشراف الهولندي ليو بينهاكر في موسم 1988-1989.



إقرأ بقية الخبر من المصدر