السعودية .. سامح نفسك

السعودية .. سامح نفسك

- ‎فياخبار عربية ودولية

الانحياز إلى الذات جزء من فطرة البشر التي فطرهم الله عليها، فمن طبع الإنسان أنه يميل تلقائيا إلى ذاته فلا يرى أخطاءها، وإن رأى لها خطأ بادر إلى تبريره لتبرئتها من إثم ما فعلت، كأن يتعلل بأنه استفز، أو أنه كان مضطرا لفعل ما فعل، أو أنه لم يكن بإمكانه فعل شيء غيره.

الانحياز إلى الذات لا يقتصر على تبرير الأخطاء أو إنكارها، فهو يظهر أحيانا في صورة رضا عن النفس وإعجاب بها، فالإنسان في عين ذاته أفضل من غيره الذين ينتقد سلوكهم أو خلقهم، فهو في نظرته لذاته كريم، طيب، لطيف، مهذب، معتدل، عادل، وغير ذلك من محاسن الأخلاق.

الرضا عن الذات والتسامح معها والتماس الأعذار لها، حالة فطرية طبيعية موجودة لدى كل أحد، ما هو غير طبيعي، أن يحدث عكس ذلك، فأحيانا نجد من لا يتسامح مع نفسه أبدا متى ارتكب خطأ، ويظل الشعور بالذنب يطارده، فيأخذ في نقد ذاته ولومها، ويخنقه تأنيب الضمير حتى لربما كره نفسه وفقد الصفاء والطمأنينة بسبب ذلك.

رغم أن محاسبة النفس ونقد الذات من حين لآخر، تعد من أفضل الوسائل لتقويم السلوك والتخلص من العيوب، إلا أن ذلك متى تحول إلى هاجس دائم، صار سببا في الشقاء والضيق وسلب الشعور بمتعة الحياة.

فالإفراط في لوم الذات والنقد الدائم لها، لايجعل الإنسان أقل عرضة للأخطاء، أو أفضل تعاملا مع الآخرين، قدر ما يجعله أكثر قلقا وتوترا، وأقل تقديرا لذاته.

يقول خبراء التربية إن الأطفال الذين يتعرضون في مرحلة الطفولة لانتقادات دائمة ولوم مفرط، سواء من والديهم أو غيرهما، يتولد لديهم شعور دائم بالذنب يرافقهم في كبرهم فيظلون ينتقدون أنفسهم باستمرار ويلومونها لأنهم دائما يرونها مذنبة ومقصرة ولا تستحق الاحترام أو الرضا عنها.

لهذا فإن الرفق بالأطفال وعدم الإفراط في توبيخهم، والتسامح مع أخطائهم البسيطة، أمر مهم لمساعدتهم على تكوين علاقة سليمة بالذات يكون قوامها التسامح والمغفرة.

التسامح مع الذات والمغفرة لها، لا يعني تهميش أخطائها، أو تبرير ما بدر منها من إساءة، وإنما يعني الاعتراف بالخطأ والعمل على إصلاحه، أما إن كان مما لا يمكن إصلاحه، فيكفي الاعتذار عنه، ثم بعد ذلك طي صفحته ونسيانه.

صحيح إن هناك أخطاء لا يمكن أن تنسى، وقد تظل مرارتها عالقة بالقلب لسوء ما حدث، وقد يظل شبح من ندم يحوم في الذاكرة، ولكن طي الصفحة ومحاولة النسيان لا بد منها لخلق السلام الداخلي مع الذات.

azman3075@gmail.com

..
.

إقرأ بقية الخبر من المصدر