نبوءة البردوني بميلاد صنعاء

نبوءة البردوني بميلاد صنعاء
نبوءة البردوني بميلاد صنعاء

نبوءة البردوني بميلاد صنعاء، تتابعوه عبر موقعنا من اليمن.
الخبر نبوءة البردوني بميلاد صنعاء، تم نشره اليوم الأحد ، في موقع صحيفة عكاظ.
ولمتابعة التفاصيل لهذا الخبر او غيره واصل قراءة نبوءة البردوني بميلاد صنعاء.

ولدت صنعاء بسبتمبر

كي تلقى الموت بنوفمبر

لكن كي تولد ثانية

في مايو... أو في أكتوبر

في أوّل كانون الثاني أو في الثاني من ديسمبر.

تلكم ليست عبارات وصفية كتبها محلل سياسي ليلة البارحة، من باب اليمن في صنعاء، وهو يرصد وقوع انتفاضتها..

هي أبيات تنبؤية ذرفها شاعر اليمن «البصير» عبدالله البردوني، الذي أغمض إغماضته الأخيرة في عام 1999 قبل نحو 18 عاما، وكأنه يتنبأ بما ستعيشه مدينة آزال لاحقا، كان آخره يوم أمس، الثاني من ديسمبر 2017، حين تحررت صنعاء من الحكم الكهنوتي ووصاية الفرس.

هؤلاء هم الشعراء الحقيقيون الذين يتنبأون بما سيحدث لاحقا، لا ينظمون أبياتا على قافية موزونة فقط، الشعر لديهم رسالة وإلهام واستشراف للمستقبل في حياتهم، يعيشون في عالم مستقل عما حولهم. وتنبأ البردوني في كثير من قصائده، بما سيحدث في وطنه وأمته العربية، ومنها توقعه بضياع صنعاء في أيدي الحوثيين العملاء، الذين ساموا الشعب أصناف العذاب والتنكيل، حتى عاش اليمنيون في عاصمتهم غرباء، في ظل وصاية فارسية حاولت العبث بمعتقداتهم ومقدراتهم. ولكن كان أمس (السبت)، الثاني من ديسمبر 2017، يوما تاريخيا في تخلص اليمنيين من حقبة مظلمة استمرت ثلاث سنوات، عاشوا فيها حالة من التيه، كانوا لا يعلمون متى تنتهي، رغم أن شاعرهم الكبير حدد يوم الخلاص والنجاة منذ عشرات السنين، لذا عليهم أن يعودوا لقراءة دواوين البردوني، لأن فيها خريطة طريق لحياتهم.


نبوءة البردوني بميلاد صنعاء ، هذا الخبر قدمناه لكم عبر موقعنا.
وقد تم استيراد هذا الخبر نبوءة البردوني بميلاد صنعاء، من مصدره الاساسي موقع صحيفة عكاظ.
ولا نتحمل في موقع من اليمن اي مسؤولية عن محتوى نبوءة البردوني بميلاد صنعاء.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق سلطان بن سلمان: دعم المملكة لفلسطين وعاصمتها القدس ثابت
التالى قوات الدفاع الجوي تدمر صاروخاً باليستياً استهدف خميس مشيط