لهذة الاسباب تمول قطر المراكز الدينية فى اوروبا !!

اليمن العربي 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اخبار من اليمن ينظم مركز بروكسل الدولي للبحوث وحقوق الإنسان ومركز هداية لمكافحة التطرّف العنيف مؤتمرا في البرلمان الأوروبي بعنوان: "الأزمة الدبلوماسية الخليجية.. مكافحة تمويل الإرهاب" لبحث تمويل قطر للإرهاب.

 

وشدد مركز بروكسل الدولي للبحوث وحقوق الإنسان ومركز هداية لمكافحة التطرف العنيف على ضرورة المراقبة الحكومية والأمنية للمراكز الدينية في أوروبا وعدم إتاحة الفرصة للشخصيات والمنظمات المتطرفة لبث رسائلها وتنفيذ أجندتها عبر منابر المساجد والمراكز الدينية هناك، وضرورة بث الرسائل التي تحث على التسامح وتقبل الآخر من خلال المنابر الدينية في المساجد الأوروبية، والتركيز على أسباب تمويل الجماعات الإسلامية في أوروبا من قطر وأهمها تنظيم الإخوان الإرهابي وأغراضه والهدف منه، والمطالبة بوضع آلية لتجريم ومُعاقبة الجهات المُموّلة، وتحميلها المسؤولية القانونية عن الأعمال الإرهابية.

 

وفي هذا الصدد ترصد "الفجر"، سيطرة قطر على المراكز الدينية والمساجد في أوروبا، حيث اجتهدت خلال السنوات الماضية في الاستحواذ على والمرلكز البحثية  من خلال تمويلها بالمال، لتكون عصا لتوجيه سياستها الخارجية ومنصتها لممارسة أعمالها التخريبية بالتعاون مع جماعة الإخوان المسلمين.

 

"بروكنجز" الدوحة بأمريكا

ولمعرفة قطر بأهمية المراكز البحثية في الترويج لأعمالها الإرهابية، دفعت ما يقرب من 15 مليون دولار في منحة على 4 سنوات من أجل إنشاء مركز بروكنجز الدوحة، بحسب ما أكدت صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية، التي كشفت عن تمويل قطر لبعض مراكز الأبحاث والدراسات وعلى رأسها معهد البحث والدراسات في أمريكا وهو معهد "بروكنجز".

 

بناء مجمع دينى فى دول جنوب أوروبا المتوسطة

وفى إطار التحرك القطرى فى دول جنوب أوروبا المتوسطة، قدمت الحكومة القطرية تمويلاً لاتحاد المنظمات الإسلامية فى إيطاليا لبناء مجمع دينى بجنوب مدينة صقلية ليكون مرجعية رئيسية لمسلمى إيطاليا البالغ عددهم 1.5 مسلم، معظمهم من أصول تونسية ومغاربية.

 

مساجد إيطاليا

60% من مساجد إيطاليا خاضعة لسيطرة تيار الإخوان المسلمين، بفضل الدعم القطري، أيضا تقديم الحكومة القطرية دعما ماليًّا سخيا للرابطة الإسلامية للحوار والتعايش في إسبانيا، والتي تتعاون بشكل وثيق مع "منظمة الإغاثة الإسلامية"

 

مراكز التعليم الديني للبريطانيين

ومولت مراكز التعليم الدينى للبريطانيين، الذين اعتنقوا الدين الإسلامى. ويرأس الصندوق أحمد الراوى، وهو من رموز إخوان بريطانيا وسبق له تولى رئاسة كل من اتحاد المنظمات الإسلامية فى أوروبا وجمعية مسلمى بريطانيا الممثلة لجماعة الإخوان فى بريطانيا. كما قامت الحكومة القطرية بتمويل المجلس الإسلامى بالدنمارك (الفرع الدنماركى لجماعة الإخوان وأحد مكونات اتحاد المنظمات الإسلامية فى أوروبا الخاضع لسيطرة الإخوان) بمبلغ 20 مليون يورو عام 2014 لبناء أكبر مسجد رسمى بمدينة كوبنهاجن، فضلاً عن تقديم الحكومة القطرية مبلغ نصف مليون يورو لتمويل بناء المسجد الأزرق بهولندا.

 

مسجد (REIMS) ممول بنحو 2مليون يورو

حصول مسجد (REIMS) الذي يدار من خلال مؤسسة (AMCOR) خلال عام 2009 على تمويل من مؤسسة قطر الخيرية يقدر بنحو 2مليون يورو.

 

تمويل مسجد Mosquée de Hautepierre)) بنحو 9 مليون يورو

كما حصل مسجد Mosquée de Hautepierre)) الكائن بمدينة "ستراسبورج" الفرنسية المدارس من خلال مؤسسة (ARSH) على تمويل من مؤسسة قطر الخيرية، يقدر بنحو 9 مليون يورو.

 

18مليون يورو  قيمة تمويل مركز النور

وتلقى مركز النور الكائن بمدينة (Mulhouse) الفرنسية-أحد أبرز المساجد الممولة من قطر، خلال الفترة هام 2012 حتى عام 2017، على تمويل من مؤسسة قطر الخيرية يقدر بنحو 18مليون يورو.

لهذة الاسباب تمول قطر المراكز الدينية فى اوروبا !! ، هذا الخبر قدمناه لكم عبر موقعنا.
وقد تم استيراد هذا الخبر لهذة الاسباب تمول قطر المراكز الدينية فى اوروبا !!، من مصدره الاساسي موقع اليمن العربي.
ولا نتحمل في موقع من اليمن اي مسؤولية عن محتوى لهذة الاسباب تمول قطر المراكز الدينية فى اوروبا !!.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق