نشرة: استطاعت الإمارات أن تُرسخ مكانتها واحتضنت فعاليات رياضية كبرى

اليمن العربي 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اخبار من اليمن قالت نشرة "أخبار الساعة":"استطاعت دولة الإمارات أن ترسخ من مكانتها باعتبارها من أهم دول المنطقة والعالم التي تحتضن الفعاليات الرياضية الكبرى".

وبينت النشرة - تابعها "اليمن العربي" - أن بطولة العالم لسباقات «الفورمولا 1» لموسم 2018 التي اختتمت فعالياتها أمس، في حلبة مرسى ياس، تعد واحدة من أهم الفعاليات التي تبرز الوجه الحضاري والثقافي لدولة الإمارات العربية المتحدة، وما تمتلكه من قدرات مادية وتنظيمية تتيح لها تنظيم هذه النوعية من الفعاليات التي تحظى باهتمام عالمي كبير، وبالشكل الذي يخدم أهداف التنمية الشاملة والمستدامة في الإمارات، ويعزز موقعها على خريطة السياحة والاستثمار في العالم.

واضافت فى افتتاحيتها اليوم تحت عنوان "الفورمولا 1.. ملتقى ثقافات العالم" انه ومنذ أن استضافت حلبة مرسى ياس سباقات «الفورمولا 1» في عام 2009، وهي ترسخ مكانتها ضمن أهم حلبات سباقات «الفورمولا 1» على مستوى العالم بما تقدمه من خدمات متميزة في رياضة المحركات، وأصبحت هذه الرياضة من أشهر الرياضات العالمية التي تستقطب الجمهور.

واعتبرت ان النجاح الكبير لسباق «الفورمولا 1» يشير بوضوح إلى أن الرياضة باتت عامل ترويج حضاري واستثماري واقتصادي مهم على المستوى العالمي، وتتيح العديد من الفرص التي يمكن استثمارها اقتصادياً، خاصة فيما يتعلق بدورها في عملية الجذب السياحي، فـ «الفورمولا 1»، كما قال صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة أول من أمس.

واشارت الى ان التنظيم المميز لسباق «الفورمولا 1»، والإشادة الكبيرة به على نطاق واسع يؤكد قدرة دولة الإمارات على تنظيم واستضافة أهم الفعاليات الدولية، سواء في مجال الرياضة أو الاقتصاد أو الثقافة وغيرها، بكل كفاءة وتميز، وذلك بفضل رؤيتها التنموية الرائدة والمتكاملة، التي تعمل على استثمار إمكاناتها لجعلها مركزاً عالمياً متميزاً ، وذلك ترجمة لـ«رؤية الإمارات 2021» التي تسعى إلى أن تكون الإمارات من أفضل دول العالم بحلول عام 2021، كما أن نجاح «الفورمولا 1» وغيره من الفعاليات الرياضية الكبرى التي تستضيفها الإمارات هو الوجه الآخر لاهتمام الدولة بالرياضة، حيث تحرص على أن تخرج هذه الفعاليات بصورة إيجابية تعكس النهضة الرياضية التي تشهدها، وتعزز من مكانتها على الخارطة العالمية باعتبارها وجهة ومركزاً رئيسياً متكاملاً لاستضافة مختلف الفعاليات الرياضية الكبرى وفق أعلى المعايير العالمية، خاصة إذا ما تم الأخذ في الاعتبار أن «الفورمولا 1»، وغيرها من الفعاليات الرياضية الكبرى، تعتبر نوعاً من الاستثمار الإيجابي في قطاع السياحة الرياضية، التي تعتمد بالأساس على استضافة العديد من الأحداث والفعاليات الرياضية الكبرى، والتي أثبتت الإمارات على مدار الأعوام القليلة الماضية القدرة على تنظيمها واستضافتها، ككأس العالم للأندية، وغيرها الكثير من المسابقات التي يمكن توظيفها في إبراز الوجه الحضاري للدولة، والترويج لما تمتلكه من قدرات اقتصادية متنوعة.

كما أن هذه الفعاليات تمثل فرصة مهمة للترويج لبيئة الأعمال في الإمارات والفرص الاستثمارية الكبيرة التي توفرها والحوافز التي تقدّمها ما يشجع على جذب الاستثمارات الأجنبية، ومن ثم رفد الاقتصاد الوطني بروافد جديدة للنمو والحركة والتطور.

وخلصت الى القول " لقد استطاعت دولة الإمارات أن ترسخ من مكانتها باعتبارها من أهم دول المنطقة والعالم التي تحتضن الفعاليات الرياضية الكبرى، خاصة أنها تمتلك بنية تحتية متطورة في مجال الرياضة تضاهي نظيراتها في الدول المتقدمة، سواء فيما يتعلق بالملاعب الرياضية، والصالات الرياضية المغطاة والمسابح الدولية المقامة وفق أحدث المواصفات العالمية، أو فيما يتعلق بتوافر المرافق الترفيهية الملائمة لجميع الأعمار، وهي الإمكانيات التي تعزز من فرص استضافة الإمارات للفعاليات الرياضية الكبرى على مدار العام، حيث تستضيف إمارة أبوظبي بطولة كأس العالم للأندية للمرة الرابعة في ديسمبر المقبل، هذا فضلاً عن استضافة العديد من أشهر الرياضات التقليدية والتراثية، كسباقات الهجن وسباقات القدرة للخيل والصيد بالصقور، وهي الرياضات التي تعزز من السياحة في الإمارات".

نشرة: استطاعت الإمارات أن تُرسخ مكانتها واحتضنت فعاليات رياضية كبرى ، هذا الخبر قدمناه لكم عبر موقعنا.
وقد تم استيراد هذا الخبر نشرة: استطاعت الإمارات أن تُرسخ مكانتها واحتضنت فعاليات رياضية كبرى، من مصدره الاساسي موقع اليمن العربي.
ولا نتحمل في موقع من اليمن اي مسؤولية عن محتوى نشرة: استطاعت الإمارات أن تُرسخ مكانتها واحتضنت فعاليات رياضية كبرى.

أخبار ذات صلة

0 تعليق