خبراء : قطر تستغل التجنيس لتنفيذ أجندات إرهابية في الخليج والمنطقة

اليمن العربي 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اخبار من اليمن أكد خبراء أمن وحقوقيون في مصر، أن قطر تستخدم عمليات التجنيس للعديد من القيادات الإرهابية والمعارضة الهاربين من بعض الدول العربية والخليجية بمنحهم جوازات سفر قطرية وتقنيين إقامتهم في الدوحة وتجنيسهم وتقديم إغراءات وامتيازات مادية واجتماعية لهم، لتنفيذ أجندات تخريبية في المنطقة مما يشكل تهديداً لأمن واستقرار دول الجوار والدول العربية .

وأشار الخبراء إلى أن النظام القطري يقوم بالوقت نفسه بسحب جنسية آلاف من أبناء القبائل القطرية على أمل تقليل ثقل المعارضة لسياساتها داخل البلاد. 

وإزاء سحب قطر الجنسية من القبائل القطرية ومنحها للإرهابيين، فقد حذر الخبراء من أن احتضان الدوحة لبعض الهاربين من الدول العربية ومطلوبين في النشرات الأمنية للحكم عليهم في قضايا تتعلق بالإرهاب، ومنحهم الجنسية القطرية، يعطي نوعاً من الحماية لتلك القيادات والتنظيمات الإرهابية من المطاردة الدولية لهم، ويمنحهم حرية التحرك والسفر إلى دول العالم من دون محاسبة. 

وأكدوا أن عملية التجنيس التي تنوي قطر التوسع فيها في الفترة المقبلة وهي تشعر بوطأة المقاطعة العربية من جانب الدول الأربع الداعية لمكافحة الإرهاب، سوف يكون لها تأثير كبير على هذه الإمارة العربية الصغيرة وخاصة على المواطن القطري من حيث الدعم والخدمات التي كانت تقدم له، وبالتالي سيذهب هذا الدعم للمتجنسين مما يعد تبديداً للأموال القطرية، ويشكل خطراً شديداً على دول الجوار والدول العربية.

يقول الخبير الأمني وعضو المجلس القومي لمكافحة الإرهاب العميد خالد عكاشة، إلى أن قطر بدأت عمليات التجنيس مبكراً منذ عام 2005 عندما أشارت بعض التقارير إلى أن الدوحة تستقطب بعض العناصر الإرهابية والشخصيات التي يدور حولها علامات استفهام كثيرة وتقوم بمنحها الجنسية القطرية على سبيل الإقامة ثم إعطائها الجنسية القطرية، لافتاً إلى أنه في عام 2011 ظهرت بعض الأدوار التخريبية لهؤلاء الأشخاص والتنظيمات التي منحتهم قطر جنسيتها، وبعضهم تم اتهامه بدعم التنظيمات والجماعات الإرهابية في كثير من الدول العربية . 

وأشار إلى أن قطر ليس جديداً عليها عمليات التجنيس وربما تتوسع في هذه العمليات في الفترة المقبلة وهي تشعر بوطأة المقاطعة العربية من الدول الأربع الداعية لمكافحة الإرهاب، المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة ومصر ومملكة البحرين، وتحاول أن تقاوم هذه المقاطعة بالتورط في عمليات التجنيس.

وأكد أن قطر تستغل عمليات التجنيس للقيادات والتنظيمات الإرهابية لتنفيذ أجندة تخريبية في الإقليم، مشيراً إلى أن عمليات التجنيس القطري للجماعات الإرهابية كان من أحد الهواجس التي دفعت الدول الأربع لمقاطعة قطر ومواجهاتها وإنذارها بقطع علاقاتها بالتنظيمات الإرهابية والنشاط التخريبي التي تقوم به قطر في المنطقة. مؤكداً عدم استجابة قطر لشروط الدول الأربع والتفافها حول هذه المطالب ومحاولة إنكارها لدعم وتمويل الإرهاب مرات عديدة، إنكار لم يفند الحجج والأدلة الثبوتية التي قدمتها الدول الأربع.

ومن جانبه أكد عضو المجلس القومي لحقوق الإنسان، ورئيس المنظمة المصرية لحقوق الإنسان، الدكتور حافظ أبو سعدة، أن قطر تستخدم التجنيس للعديد من القيادات الإرهابية والمعارضة في كثير من الدول العربية والخليجية عن طريق منحهم جوازات سفر قطرية وتقنيين إقامتهم في الدوحة وتقديم إغراءات لهم بمنحهم الجنسية وما يترتب عليها من العديد من الامتيازات المادية والاجتماعية، لتنفيذ أجندات تخريبية في دول الجوار والمنطقة العربية، أو لحماية نفسها على المستوى الداخلي، مشيراً إلى أنه في الوقت نفسه أسقطت قطر الجنسية عن كثير من القبائل العربية القطرية المعارضة لسياسات النظام القطري الداعم للإرهاب، وأنهت خدمة أفراد هذه القبائل في الوظائف الحكومية، وحرمتهم من جميع امتيازات المواطنة، ومنها عدم تولي الوظائف العليا في الدولة، بل ومنعتهم أيضاً من دخول قطر والتنكيل بهم، واعتقال بعضهم لمدد طويلة دون محاكمات وتعريضهم للتعذيب.

ووصف الإجراء الذي اتخذته قطر بشأن سحب الجنسية من بعض القبائل والشخصيات المعارضة في قطر ومنحها للقيادات والتنظيمات الإرهابية بأنه انتهاك جسيم لحقوق الإنسان، ويشعل الفوضى والفتن ويؤجج الصراعات في المنطقة العربية والخليجية. مؤكداً أنه لا يجوز سحب الجنسية من أي مواطن ليصبح عديم الجنسية دون اتخاذ الإجراءات القانونية، مشيرًا إلى أن ذلك يعتبر مخالفاً للمعايير والمواثيق الدولية لحقوق الإنسان ومخالفاً للقانون الدولي وفقًا لاتفاقيات الأمم المتحدة في هذا الشأن. وأشار إلى أن سحب الجنسية القطرية من بعض القبائل القطرية ومنحها لقادة التنظيمات الإرهابية والإخوان انتهاك صريح لحقوق الإنسان.

خبراء : قطر تستغل التجنيس لتنفيذ أجندات إرهابية في الخليج والمنطقة ، هذا الخبر قدمناه لكم عبر موقعنا.
وقد تم استيراد هذا الخبر خبراء : قطر تستغل التجنيس لتنفيذ أجندات إرهابية في الخليج والمنطقة، من مصدره الاساسي موقع اليمن العربي.
ولا نتحمل في موقع من اليمن اي مسؤولية عن محتوى خبراء : قطر تستغل التجنيس لتنفيذ أجندات إرهابية في الخليج والمنطقة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق