فرنسا: تفكيك شبكة أوروبية للتمويل المشبوه عبر نظام "الحوالة" – اليمن العربي

أعلنت فرنسا مساء الثلاثاء، تفكيك شبكة دولية لتهريب الأموال والممنوعات وتبييض الأموال وغسيلها عبر نظام “الحوالة” الشهير، وأحد أهم وسائل الإرهاب والجريمة المنظمة في الحصول على التمويلات الضخمة، وفق ما كشف محققون أوروبيون في عدة دول أوروبية والمغرب الأقصى، في إطار عملية أمنية متعددة الأطراف.

وكشف المدعي العام في مرسيليا، جنوب فرنسا، أن التحقيقات والتحريات، نجحت في متابعة ما لايقل عن 75 مليون يورو من الأموال القذرة بين أغسطس (آب) 2015 ونوفمبر(تشرين الثاني) 2016 في فرنسا وحدها، أما إجمالي المبالغ التي تحركت عبر هذه الشبكة على المستوى الأوروبي فتبلغ 400 مليون يورو، على الأقل.

مُصادرات
ونجحت التحقيقات في مصادرة 6.5 ملايين يورو حاولت الشبكة تهريبها، منها 5 ملايين يورو بين فرنسا وبلجيكا وحدهما، إضافة إلى مصادرة 7 كيلوغرامات من الذهب، و10 كيلوغرامات من الكوكايين، و785 كيلوغراماً من الحشيش، بفضل المراقبة المشددة التي فرضتها الأجهزة على النظام البنكي الموازي الذي اعتمدته هذه الشبكة، أو نظام الحوالة.

وكشف الجهات الأمنية المعنية أن التحقيقات التي أجراها 425 محققاً في دول أوروبية مختلفة، أفضت إلى اعتقال 50 متهماً، و20 شخصاً في فرنسا وحدها.

شركاء أوروبيون
وكشفت الشرطة الأوروبية يوروبول من جهتها، أن حصيلة المداهمات تمثلت في كميات كبرى من المخدرات، والأسلحة، والأجهزة الإلكترونية، والتجهيزات المختلفة الأخرى، إلى جانب كميات من الذهب، والمقتنيات الثمينة، التي كانت في طريقها إلى شركاء في فرنسا وبلجيكا وهولندا وألمانيا وإيطاليا، بعد ضمان صرف الأموال عن طريق الحوالة، تحت إشراف أشخاص في المغرب، وعبر دول مختلفة أخرى في الشرق الأوسط، لمحو آثار التبادلات المالية بين الشبكة وأي أطراف أخرى محتملة.

إقرأ بقية الخبر من المصدر