اخبار اليمن  .. لماذا اشترت رئيسة كوريا الجنوبية 346 قرصاً من الفياغرا؟ – البيضاء برس

أقدم المكتب الرئاسي لكوريا الجنوبية على شراء 364 قرصاً من الفياغرا، فيما أعلن المتحدث الرسمي باسم رئيسة كوريا الجنوبية باك غن هي، إن أقراص الفياغرا التي اشتراها مكتب الرئاسة كانت لعلاج “دوار المرتفعات” (وتُعرف أيضاً بدوار الجبال).

وذلك بعد أن نشرت صحيفة كورية Munhwa Ilbo قائمة طبية بمشتريات مكتب الرئاسة في الفترة بين يناير/ كانون الثاني 2014 وسبتمبر/أيلول 2016، وذلك بناءً على طلب المُعارض كيم سانغ هي، وقد كان من بين القائمة 364 قرصاً من الفياغرا، و150 حقنة مشيمة، وعلاج للإرهاق المزمن.

فيما قال المتحدث باسم الرئيس جونغ يونغ كوك، خلال تصريح للصحافة: “أقراص الفياغرا كان قد تم شراؤها للاستعداد لدوّار المرتفعات قبل زيارة من (الرئيسة) باك للدول الأفريقية، وأنه لم يستخدمها أحد”.

بينما كان رد فعل مستخدمي الإنترنت هو عدم التصديق، إذ غرّد البروفيسور بجامعة يونسي، جون ديلوري، ساخراً: “الآن أعرف لماذا يبدو الكوريون من كبار السن مهووسين بالذهاب إلى الجبال وتسلّقها في العطلات الأسبوعية، لكن هل يحق للرئيسة الكورية شراء هذا العقار في هذه الحالة؟”.

وقد صرح متسلّقو الجبال وخبراء الكيمياء الحيوية لموقع CNN بأن المتسلقين يستخدمون الفياغرا أحياناً لتجنب دوار المرتفعات، على الرغم من أن فائدته لم تُختبر طبياً حتى الآن.

 

هل حقاً تستخدم الفياغرا لعلاج دوار المرتفعات؟

 

على النقيض، قال المتسلق الأسترالي المتمرس أندرو لوك، الذي كان يصعد 14 من أعلى قمم الجبال حول العالم، تتجاوز 8.000 متر، أنه سمع متسلقي الجبال لأول مرة يتناقشون حول استخدام الفياغرا لاستسقاء الرئة ( يحدث حين يكون هناك تجمع للسوائل في أعلى الرئتين، مما يصعّب التنفس وقد يؤدي إلى الوفاة) قبل حوالي 10سنوات.

وقال: “فائدته عند تسلق الجبال أنه لو عانى أحد من دوار المرتفعات، فهذا العقار سيساعده على توسيع الأوعية الدموية وسيجفّف هذا السائل الموجود على الرئتين، قبل أن يصاب المرء بالاختناق”.

 

وقال لوك إنه على الرغم من أن العلاج الأوّلي للاستسقاء الرئوي الشديد هو النزول، يمكن للفياغرا أن تساعد على إبطاء حدته، وقال: “أنا شخصياً أحملها في حقيبتي لمواجهة هذا الاحتمال”.

المدير التنفيذي لشركة مستشاري مرشدي المتسلقين المغامرين، النيوزلندي غاي كوتر، قال إنه كان يعرف أن العقار يُجرب في المرتفعات لكنه لم يعتقد أن النتائج – الإيجابية أو السلبية- كانت قد ثبتت، وقال: “كنا نمزح حول أن أفضل استخدام للفياغرا في رحلة استكشافية هو منع الناس من ترك السرير في المساء”.

 

رأي طبي منقسم

 

وفقاً للمعهد الطبي للمرتفعات، فإن الأمراض في المرتفعات قد تحدث لأحد ثلاثة أسباب: دوار المرتفعات الحاد، أو استسقاء دماغي، أو استسقاء رئوي بسبب الارتفاع العالي.

وبالنسبة للاستسقاء الرئوي، يقول المعهد إنه على الرغم من أن الفياغرا تُستخدم أحياناً كعلاج، إلا أنه لم يثبت بشكل قاطع فعاليتها. 
وفي تصريحات لـCNN قال الدكتور غاريث ميكر الخبير في الكيمياء الحيوية بجامعة مردوخ بأستراليا إنه من منظور جزيئي قد تُستخدم الفياغرا كعلاج لدوار المرتفعات.

وأضاف: “تُوسع الفياغرا الأوعية الدموية وتُخفض ضغط الدم، وهذا السبب لوجود احتمال لكونها علاجاً، لكن ما يمكنني أن أراه من توافق الآراء أنه على نطاق واسع فهو يبقى احتمالًا حتى هذه اللحظة”، وأكد وجود عقاقير أخرى أكثر استخداماً في علاج دوار المرتفعات.

الرئيسة

إقرأ بقية الخبر من المصدر