تظاهرات غاضبة لموظفي تعز للمطالبة بصرف رواتبهم

تظاهرات غاضبة لموظفي تعز للمطالبة بصرف رواتبهم

- ‎فياخبار اليمن
@مارب برس

شهدت مدينة تعز، اليوم الاثنين، تظاهرة حاشدة لمئات الموظفين وسط شارع جمال؛ لمطالبة الحكومة بصرف رواتبهم المتوقفة منذ ستة أشهر، الأمر الذي زاد من معاناتهم في مدينة محاصرة منذ أكثر من عامين.

وردد المتظاهرون هتافاتٍ تتهم الحكومة الشرعية بالتعمد في عدم صرف رواتب الموظفين في تعز.

وتعد هذه الوقفة التي شارك فيها موظفين من مختلف القطاعات، العاشرة لموظفي مدينة تعز؛ للمطالبة بصرف رواتب الموظفين في مختلف الادارات الحكومية.

إلى ذلك، طالب البيان الصادر عن مجلس تنسيق النقابات ومنظمات المجتمع المدني بتعز(متين) الحكومة الشرعية بكسر ما وصفته بالحصار على المحافظة، والمتمثل في عدم صرف رواتب الموظفين منذ أشهر.

وأشار البيان إلى أن تعز لا يمكن أن تكافئ بصمودها في وجه الانقلابيين بتأخير دفع المرتبات، معتبراً عرقلة صرف المرتبات يقدم خدمة مجانية للانقلاب، ويصب في مصالحهم.

وفي ظل الحصار المفروض على مدينة تعز من قبل المليشيا الانقلابية منذ أكثر من عامين بات يعيش الموظفون وضعاً معيشياً صعباً، سيما مع استمرار انقطاع المرتبات، للشهر التاسع على التوالي.

وفي ذات السياق، ناقش اجتماع ترأسه قائد محور تعز اللواء خالد فاضل التطورات الميدانية في المحافظة.

وتطرق الاجتماع الذي حضره قادة عسكريون إلى آلية صرف مرتبات الجيش الوطني.

وأكد الاجتماع، على ضرورة سرعة استكمال إجراءات آلية الصرف وكشوفات منتسبي الجيش، بما من شأنه صرف المرتبات قبل عيد الفطر. وشدد على أهمية وضع الأولوية للمقاتلين في الجبهات وأسر الشهداء والجرحى.

 

إقرأ بقية الخبر من المصدر