اليمن.. السفارة تقيم مأدبة إفطار وأمسية رمضانية لأبناء الجالية اليمنية في ماليزيا

اليمن.. السفارة تقيم مأدبة إفطار وأمسية رمضانية لأبناء الجالية اليمنية في ماليزيا

- ‎فياخبار اليمن

التغيير – صنعاء:

اقامت السفارة اليمنية في العاصمة الماليزية كوالالمبور مأدبة إفطار وأمسية رمضانية اليوم الاثنين حضرها عدد من ابناء الجالية من رجال وسيدات الأعمال والمقيمين والزائرين والطلاب اليمنيين في ماليزيا وعدد من الشخصيات الاجتماعية.

وخلال الامسية التي ردد الحاضرون في بدايتها النشيد الوطني  ألقى سفير بلادنا لدى ماليزيا الدكتور عادل باحميد كلمة  نقل في مستهلها تحيات وتبريكات القيادة السياسية ممثلة بفخامة رئيس الجمهورية عبد ربه منصور هادي والحكومة برئاسة دولة رئيس الوزراء الدكتور أحمد عبيد بن دغر وكذا تحيات معالي نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية الاستاذ عبدالملك المخلافي.

وأكد السفير الدكتور عادل باحميد على الأهمية الكبيرة التي تكتسبها مثل هذه اللقاءات والفعاليات في التقريب بين أبناء الجالية اليمنية في ماليزيا ومد جسور التعارف والتآلف فيما بينهم، منوّهاً إلى ضرورة تعزيز صورة التلاحم المجتمعي بين الجميع ونبذ كل اسباب التفرقة والعصبية بكل صورها حزبية كانت أو مناطقية او طائفية، وأنه ينبغي العمل بكل جديّة لإقامة المجتمع اليمني الذي ننشده ويسوده السلم والوئام والمحبة بين الجميع.

وقال باحميد أن المواطن اليمني لايزال يحتفظ برصيد المهاجرين الأوائل الذين جاؤوا كتجارٍ نشروا الإسلام بأخلاقهم ومعاملاتهم واختلطوا مع هذا المجتمع واندمجوا فيه وتفاعلوا معه وتأثروا به وأثروا فيه، مشيداً بجهود ابناء الجالية اليمنية في ماليزيا الذين اظهروا تميّزاً ملحوظاً في الكثير من القطاعات، خصوصاً الطلاب الذين يستمرون في حصد المراتب الأولى في مجالات متعددة رغم كل التحديات التي تواجههم بسبب الأوضاع في بلادنا مع ذلك هناك وراء المعاناة كم كبير من الإبداع حد قوله.

كما أشار في كلمته إلى التطور الملحوظ في أساليب الجالية في العمل المؤسسي رغم الظرف القاسي ومثال ذلك نجاحات عدد من رجال وسيدات الأعمال اليمنيين في المجال التجاري مع الماليزيين وكذلك في الجانب التربوي والتعليمي وفي الجانب الاعلامي وحتى في الجانب الرياضي.

ودعا السفير باحميد في ختام كلمته الجميع إلى التعاون في إبراز النموذج الايجابي لليمني في ماليزيا وأن يكون الجميع كل في موقعه سفراء ورسل محبة وسلام وإخاء وتنمية ونهوض، مؤكداً أن النموذج السلبي الواحد يؤثر على سمعة ومصالح الجالية مما يعقد التسهيلات الاستثنائية التي يحصل عليها اليمنيون من أشقائهم الماليزيين، شاكراً الحكومة الماليزية والشعب الماليزي على كل ذلك

….

لمتابعة قناة التغيير نت على تيلجيرام

https://telegram.me/altagheernet


إقرأ بقية الخبر من المصدر