محامي بارز ينتحر حرقا ويترك رسالة للعالم أجمع!

نسمة 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

أقدم محامي بارز يدعى ''ديفيد باكيل'' ومعروف بالدفاع عن حقوق البيئة على الإنتحار بعد أن اشعل النار في جسده في حديقة بمدينة نيويورك احتجاجا على التلوث واستخدام الوقود الاحفوري.

وذكرت وسائل إعلام أميريكية، أنه تم العثور على جثة باكيل البالغ من العمر 60 عاما في حديقة بروسبكت بارك في بروكلين في وقت مبكر من يوم أمس السبت 14 أفريل 2018.

وأرسل المحامي رسالة تركها في عربة تسوق مجاورة له، عبر البريد الإلكتروني إلى العديد من المواقع الإخبارية بما في ذلك صحيفة "نيويورك تايمز".
وجاء في الرسالة: "إن التلوث يدمر كوكبنا".وأضاف أن "معظم البشر على هذا الكوكب الآن يتنفسون هواء غير صحي بسبب الوقود الأحفوري، والكثير منهم يموتون في وقت مبكر جراء ذلك - موتي المبكر عن طريق الوقود الأحفوري يعكس ما نفعله بأنفسنا".

محامي بارز ينتحر حرقا ويترك رسالة للعالم أجمع! ، هذا الخبر قدمناه لكم عبر موقعنا.
وقد تم استيراد هذا الخبر محامي بارز ينتحر حرقا ويترك رسالة للعالم أجمع!، من مصدره الاساسي موقع نسمة.
ولا نتحمل في موقع من اليمن اي مسؤولية عن محتوى محامي بارز ينتحر حرقا ويترك رسالة للعالم أجمع!.

أخبار ذات صلة

0 تعليق