مراهقة بريطانية تقوم بحملة لتشجيع التبرع بالأعضاء

اليمن العربي 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اخبار من اليمن رغم خضوعها لثلاث عمليات جراحية لزرع الكبد، فإن المراهقة البريطانية لوسي كويني مي (18 عاما) تقوم الآن بتعزيز الوعي للتبرع بالأعضاء.

وخضعت لوسي لأول جراحة لزرع كبد لها لإنقاذ حياتها وهي في سن الثامنة من عمرها بعدما تعرضت لفشل كبدي.

وتقوم لوسي، وهي من بلدة "باليكاسل" بمقاطعة أنتريم في أيرلندا الشمالية، حاليا بحملة لتوفير المعلومات بشأن التبرع بالأعضاء في المدارس وتطالب بإدراج هذه المعلومات في المناهج الدراسية، وستتلقى تكريما بمنحها وسام الإمبراطورية البريطانية لجهودها الدؤوبة في هذا المجال.

وأمضت لوسي- وفقا لصحيفة "ديلي ميل" البريطانية- جزءا كبيرا من سنوات طفولتها في المستشفيات حيث خضعت لسلسلة من العمليات عقب إصابتها بالعدوى ومضاعفات العمليات وهي تأمل حاليا في دراسة الطب بالجامعة.

مراهقة بريطانية تقوم بحملة لتشجيع التبرع بالأعضاء ، هذا الخبر قدمناه لكم عبر موقعنا.
وقد تم استيراد هذا الخبر مراهقة بريطانية تقوم بحملة لتشجيع التبرع بالأعضاء، من مصدره الاساسي موقع اليمن العربي.
ولا نتحمل في موقع من اليمن اي مسؤولية عن محتوى مراهقة بريطانية تقوم بحملة لتشجيع التبرع بالأعضاء.

0 تعليق