تحطم سفينة فضائية روسي – ارم نيوز

تحطمت سفينة شحن غير مأهولة بعد نحو 6 دقائق من إقلاعها من قازاخستان، يوم الخميس، ولم يعرف سبب الحادث.

وقالت وكالة الفضاء الروسية “روسكوزموس” في حسابها بموقع “تويتر” إن السفينة كانت في طريقها إلى محطة الفضاء الدولية.

وأضافت الوكالة أن “الكبسولة بروجرس كانت تحمل أكثر من طنين ونصف من الغذاء والإمدادات للمحطة”.

وأظهر تلفزيون تابع لإدارة الطيران والفضاء الأمريكية “ناسا” انطلاق الصاروخ الروسي “سويوز” حاملاً الكبسولة “بروجرس” من قاعدة “بايكونور” في قازاخستان حسب المقرر في الساعة 9:51 صباحا بتوقيت شرق الولايات المتحدة (14:51 بتوقيت جرينتش).

وأضافت “روسكوزموس” على موقعها الإلكتروني أنه بعد 3:82 ثانية فقدت أطقم التحكم الأرضي الاتصال اللاسلكي بالصاروخ.

وتابعت “روسكوزموس”: “فقدان بروجرس حدث على ارتفاع نحو 190 كيلومتراً”.

وقالت “ناسا” إن “الطاقم المكون من ستة أفراد على متن المحطة لا يواجه خطراً بأي شكل من الأشكال ولديه إمدادات كافية لعدة أشهر”.

وعملية الإطلاق هذه هي رابع عملية فاشلة إلى المحطة في العامين الماضيين بما في ذلك محاولة سابقة لبروجرس.

إقرأ بقية الخبر من المصدر