الارشيف / اخبار الفن

"مئات الشهداء والجرحى" الحرب تعود لغزة من جديد.. التفاصيل الكاملة

اخبار من اليمن  

هاجمت الطائرات الحربية الإسرائيلية أهدافا في غزة بعد انتهاء وقف إطلاق النار الذي استمر سبعة أيام، ونفذت ضربات في معظم أنحاء المنطقة قال مسؤولو الصحة في القطاع إنها أسفرت عن مقتل 109 أشخاص، وسمع دوي انفجارات متواصلة قادمة من غزة وتصاعد دخان أسود من القطاع.

 

ولم تعلن إسرائيل ولا الفصائل الفلسطينية عن تمديد الهدنة، وقال كلاهما مرارا وتكرارا خلال الـ 24 ساعة الماضية أن قواتهما مستعدة لاستئناف القتال.

 

أعلن الجيش الإسرائيلي صباح الجمعة أنه سيقسم قطاع غزة بأكمله إلى عشرات الكتل المرقمة كمقدمة، كما قال، للمطالبة بعمليات إجلاء محلية مستهدفة في جنوب القطاع المزدحم قبل القصف المخطط له. وأسقطت منشورات على غزة تحتوي على رمز الاستجابة السريعة إلى موقع إلكتروني يحتوي على خريطة لجميع المناطق وتحديد الموقع الجغرافي للأشخاص داخلها.

 

وفي وقت سابق من هذا الأسبوع، قالت مصادر عسكرية إسرائيلية إنها تتوقع أن تتضمن المرحلة التالية من العملية في غزة هجومًا على الجنوب، وخاصة خان يونس، حيث تعتقد إسرائيل أن قيادة حماس تتمركز، وأن قوات الدفاع الإسرائيلية ستستدعيها. أن يتم نقل السكان المدنيين على أساس كل منطقة على حدة قبل استهداف المنطقة بالغارات الجوية والمدفعية.

 

وقالت جماعات إنسانية يوم الجمعة إن خطة لتقسيم ومهاجمة الجنوب حيث يعيش مليونا شخص تهدد بدفع قطاع غزة إلى نقطة الانهيار. وقالت دانيلا زيزي، المديرة القطرية لمنظمة الإنسانية والشمول الخيرية في فلسطين: “لا يوجد مكان يذهب إليه الناس”.

 

وأفادت وزارة الصحة في غزة أن 109 أشخاص استشهدوا، وأضاف متحدث أن عشرات آخرين أصيبوا، معظمهم من النساء والأطفال.

 

واتهمت إسرائيل الفصائل الفلسطينية بانتهاك وقف إطلاق النار بوابل من الصواريخ من غزة استهدفت جنوب إسرائيل قبل وقت قصير من انتهاء الهدنة في الساعة السابعة صباحا يوم الجمعة.

 

وقال جيش الاحتلال الإسرائيلي في منشور على موقع "إكس": "لقد انتهكت حماس وقف العمليات، وبالإضافة إلى ذلك، أطلقت النار باتجاه الأراضي الإسرائيلية". وأضاف: “استأنف الجيش الإسرائيلي القتال ضد منظمة حماس الإرهابية في قطاع غزة”.

 

 

وقال الجيش الإسرائيلي إنه اعترض الصواريخ، لكن صفارات الإنذار انطلقت مرارا وتكرارا في جنوب إسرائيل في الساعات التالية، ولم يصدر تعليق فوري من الفصائل الفلسطينية أو إعلان مسؤوليتها عن إطلاق الصاروخ.

 

ويبدو أن الهجوم المتجدد واسع النطاق. وذكرت وكالة شهاب للأنباء، التي تعتبر مقربة من حماس، أنه أمكن سماع دوي انفجارات وإطلاق نار في شمال غزة، حيث كان القتال على أشده قبل وقف إطلاق النار. كما أفادت وسائل إعلام أخرى تابعة لحماس بسماع أصوات طائرات عسكرية وطائرات دون طيار تحلق فوق مدينة غزة.

 

وقالت وزارة الداخلية في القطاع الذي تديره حماس إنه تم الإبلاغ عن غارات جوية في جنوب غزة أيضا، بما في ذلك منطقة عبسان شرق مدينة خان يونس. وأصابت غارة أخرى منزلا شمال غرب مدينة غزة.

 

كما سُمع صوت طائرات دون طيار في سماء الجنوب للمرة الأولى منذ الهدنة، حسب ما أفاد صحافي في وكالة فرانس برس في المنطقة. ووردت تقارير غير مؤكدة عن سقوط ضحايا جراء الغارات في خان يونس ورفح.

 

وبعد تمديدين في اللحظة الأخيرة، تم تبادل ثمانية رهائن مقابل 30 أسيرًا فلسطينيًا في اليوم السابع من الهدنة التي توسطت فيها قطر يوم الخميس، كما وصلت المزيد من المساعدات الإنسانية إلى قطاع غزة الممزق.

 

وفي يوم الخميس، التقى أنتوني بلينكن، وزير الخارجية الأمريكي، بمسؤولين إسرائيليين وفلسطينيين ودعا إلى تمديد وقف الأعمال العدائية.

 

وكانت الهدنة قد أوقفت القتال الذي بدأ في 7 أكتوبر/تشرين الأول عندما اخترق مسلحو حماس السياج المحيط بغزة إلى داخل إسرائيل. وقتل نحو 1200 شخص، معظمهم من المدنيين، في الهجوم المفاجئ، في منازلهم وفي مهرجان موسيقي، واختطفت حماس نحو 240 شخصا، حسب السلطات الإسرائيلية.

 

وتعهدت إسرائيل بالقضاء على حماس ردا على ذلك وبدأت حملة عسكرية جوية وبرية في غزة تقول حكومة حماس هناك إنها أسفرت عن مقتل أكثر من 15 ألف شخص معظمهم من المدنيين.

 

وخلال الهدنة التي توسطت فيها قطر، تم إطلاق سراح 80 رهينة إسرائيلية مقابل 240 أسيرًا فلسطينيًا في السجون الإسرائيلية. وتم إطلاق سراح أكثر من 20 أجنبيا، معظمهم تايلانديون يعيشون في إسرائيل، خارج نطاق الاتفاق.

 

وبين عشية وضحاها، تم إطلاق سراح ستة إسرائيليين آخرين، بعضهم يحمل جنسية مزدوجة، بعد ساعات من إطلاق سراح امرأتين.

 

وبذلك يصل إجمالي عدد الأشخاص الذين تم إطلاق سراحهم يوم الخميس إلى ثمانية، أي أقل من الرهائن العشرة الذين طالبت اتفاق الهدنة حماس بالإفراج عنهم يوميًا. وقال مصدر مقرب من الجماعة المسلحة إنه يحصي امرأتين روسيتين إسرائيليتين أطلق سراحهما يوم الأربعاء ضمن الدفعة السابعة.

يمكن عرض تفاصيل الخبر بالكامل من مصدره الرئيسي متن نيوز
"مئات الشهداء والجرحى" الحرب تعود لغزة من جديد.. التفاصيل الكاملة ، هذا الخبر قدمناه لكم عبر موقعنا.
وقد تم استيراد هذا الخبر "مئات الشهداء والجرحى" الحرب تعود لغزة من جديد.. التفاصيل الكاملة، من مصدره الاساسي موقع متن نيوز.
ولا نتحمل في موقع من اليمن اي مسؤولية عن محتوى "مئات الشهداء والجرحى" الحرب تعود لغزة من جديد.. التفاصيل الكاملة.

قد تقرأ أيضا