الارشيف / اخبار اليمن

مجلس التعاون الخليجي يؤكد دعمه للحل السياسي في اليمن بما يحفظ سيادته ووحدته وسلامة أراضيه

اخبار من اليمن عدن - سبأنت:
أكد أمين عام مجلس التعاون لدول الخليج العربية جاسم البديوي، الدعم الكامل لمجلس التعاون الخليجي لجهود مجلس القيادة الرئاسي والحكومة للتوصل إلى حل سياسي شامل في اليمن بما يحفظ لليمن سيادته ووحدته وسلامة أراضيه، وتحقيق الأمن والاستقرار في اليمن.

كما أكد البديوي خلال مؤتمر صحفي مشترك مع وزير الخارجية وشؤون المغتربين الدكتور أحمد عوض بن مبارك، عُقد في العاصمة المؤقتة عدن، اليوم، الموقف الثابت لدول مجلس التعاون الخليجي بشأن إنهاء الأزمة اليمنية بالحل السلمي المستند للمرجعيات الثلاث المبادرة الخليجية وآلياتها التنفيذية ومخرجات مؤتمر الحوار الوطني الشامل وقرار مجلس الأمن 2216 ، والحرص على استقرار اليمن وتنميته وازدهاره .. مشيدا بالعلاقات المشتركة اليمنية - الخليجية.

وأكد أيضا دعم مجلس التعاون الخليجي لتنفيذ مخرجات المشاورات اليمنية - اليمنية التي رعاها مجلس التعاون واستضافتها الأمانة العامة لمجلس التعاون خلال الفترة من 29 مارس حتى 7 ابريل من العام الماضي 2022م، والتي تم فيها التوافق على رسم خارطة الطريق وآليات فعالة نحو تعزيز وحدة الصف واستعادة الأمن والاستقرار في اليمن ورفع المعاناة عن الشعب اليمني الشقيق.

وأشاد البديوي، بالجهود التي تبذلها المملكة العربية السعودية وسلطنة عُمان والاتصالات القائمة مع كافة الأطراف اليمنية لإحياء العملية السياسية .. مجددا الدعم لجهود المبعوث الخاص للأمم المتحدة والمبعوث الأمريكي للتوصل إلى الحل السياسي المنشود .. قائلا " يحذونا الأمل أن يتوصل الأشقاء في اليمن إلى تجديد الهدنة الإنسانية تمهيدا للعودة إلى طاولة المشاورات السياسية التي ترعاها الأمم المتحدة" .. مرحبا بإعلان الأمم المتحدة الانتهاء من تفريغ الناقلة النفطية صافر وجهود وتكاتف المجتمع الدولي لإنهاء هذه الأزمة وبالأخص الدول الخليجية التي تبرعت لهذا الهدف.

وجدد التأكيد على استمرار دعم دول مجلس التعاون لليمن في كافة المجالات لاسيّما المجالات السياسية والاقتصادية والتنموية والثقافية والإنسانية، وإيلاء دول الخليج الاهتمام بالشراكة الإستراتيجية التي تربطها مع اليمن، وتكثيف التعاون بين الجانبين في عدد من المجالات كالتعليم والصحة، إضافة إلى المواضيع الاقتصادية والتجارية حال الوصول إلى حل سياسي في اليمن.

ومن جانبه رحب وزير الخارجية وشؤون المغتربين الدكتور أحمد عوض بن مبارك، بوفد الأمانة العامة لدول الخليج العربي برئاسة الأمين العام جاسم البديوي وكافة أعضاء الوفد في زيارتهم إلى العاصمة المؤقتة عدن الصامدة والتي تحمل المشروع الوطني والتي منها وفيها سيتم استعادة الدولة واليمن من الانقلابيين الحوثيين .. مجددا التأكيد أنه رغم التحديات إلا أن اليمن سيكون قادرا بدعم من الأشقاء في دول الخليج على تجاوز هذه المحنة والظروف الصعبة الراهنة.

وأكد أن زيارة وفد مجلس التعاون الخليجي إلى عدن تعد رسالة مهمة جدا من النواحي السياسية والاقتصادية وغيرها من النواحي، وانعكاس حقيقي لحجم الارتباط بين اليمن والأشقاء في الخليج ليس فقط بروابط التاريخ والنسب والدين والثقافة، ولكن أيضا بالمصير المشترك والوحدة المشتركة، ومواصلة النهوض والارتقاء بالعلاقات التاريخية اليمنية - الخليجية، كما أكد أن الزيارة تؤكد الدعم الخليجي القوي لمجلس القيادة الرئاسي والحكومة، وتعد رسالة قوية جدا وإيجابية للمجتمع الدولي والإقليمي، وتؤكد على استقرار وتطبيع الأوضاع في عدن.

وأشاد الوزير بن مبارك، بكافة أدوار مجلس التعاون الخليجي في كل المفاصل التاريخية لليمن الحديث .. مجددا التأكيد على أهمية الدور الخليجي من خلال المبادرة الخليجية التي حرصت على تجنيب اليمن في حينها الدخول في أتون الحرب التي حرصت الدولة كثيرا على تجنبها لولا إصرار مليشيا الحوثي على إشعالها .. منوها بوقفة الأشقاء في مجلس التعاون الذين جاءوا لنجدة إخوانهم في اليمن، وامتزجت دماء الأشقاء في الخليج مع إخوانهم في اليمن بالدفاع عن عروبة بلدنا اليمن الذي يشكل عمقا مهما جدا للخليج والجزيرة العربية.

وتطرق إلى أن برنامج زيارة الوفد الخليجي شمل عددا من اللقاءات مع القيادة السياسية والحكومة، وجرى خلالها مناقشة تعزيز آفاق التعاون المشترك، والتأكيد على سرعة انعقاد اللجنة الفنية المشتركة بين اليمن والأمانة العامة لمجلس التعاون لمناقشة جملة من المشاريع التنموية سواءا المشاريع التي سبق وأن تم بذل جهود كبيرة لإعادة احيائها، وكذا الآفاق الجديدة مع طرح أولويات الحكومة.

ولفت إلى أن اللقاءات والمشاورات تضمنت التأكيد على شكر وترحيب اليمن للدور المهم الذي يلعبه الأشقاء في مجلس التعاون بمساندة ودعم اليمن واليمنيين، وكذا استعراض الموقف السياسي في اليمن، وحرص مجلس القيادة الرئاسي والحكومة على السلام واغتنام كل فرص السلام، وحجم التنازلات والمرونة السياسية التي ابدتها الحكومة الشرعية وترحيبها في كل المحطات بكل المبادرات الإقليمية التي بذلوها الأشقاء في المملكة العربية السعودية وسلطنة عُمان والمبادرات المختلفة التي قدمت من المبعوث الأممي لحل الأزمة في اليمن.

وأشار الوزير بن مبارك، إلى تعنت المليشيا الحوثية وإصرارها على الحرب وتفويتها لفرص السلام .. مؤكدا أن فرص السلام ما زالت متاحة، وأنه لا بد من مواكبة الجهود الإقليمية والدولية وممارسة المزيد من الضغط على هذه المليشيا لتحقيق السلام .. لافتا إلى ما شهدته الأيام الأخيرة من قيام المليشيا الحوثية بتصعيد كبير في الخطاب السياسي والتحشيد العسكري، وكذا مواصلة حربها الاقتصادية على الشعب اليمني من خلال منع تصدير النفط ومضاعفة الأعباء الاقتصادية.


يمكن عرض تفاصيل الخبر بالكامل من مصدره الرئيسي سبأ نت
مجلس التعاون الخليجي يؤكد دعمه للحل السياسي في اليمن بما يحفظ سيادته ووحدته وسلامة أراضيه ، هذا الخبر قدمناه لكم عبر موقعنا.
وقد تم استيراد هذا الخبر مجلس التعاون الخليجي يؤكد دعمه للحل السياسي في اليمن بما يحفظ سيادته ووحدته وسلامة أراضيه، من مصدره الاساسي موقع سبأ نت.
ولا نتحمل في موقع من اليمن اي مسؤولية عن محتوى مجلس التعاون الخليجي يؤكد دعمه للحل السياسي في اليمن بما يحفظ سيادته ووحدته وسلامة أراضيه.