(الأمناء) بلا أمانة.. ومراقبون يسخرون من الكذبة العاشرة بعد الألف

يمن فويس 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اخبار من اليمن سقط موقع الأمناء الإخباري مجددًا في مستنقع الكذب والفبركات التي اعتاد محرروه على نسجها من مخيالاتهم المريضة خدمة لأجندات مشبوهة.

وسخر مراقبون من خبر نشره الموقع الانفصالي ادعى فيه أن "اشتباكات بالأيدي اندلعت بين المرافقين لوفدي الشرعية والحوثيين تدخل فيها وزير الإعلام اليمني معمر الارياني وعثمان مجلي".

ولم يخجل محررو الموقع من نشر هكذا خبر كاذب رغم معرفتهم الأكيدة أن وزير الإعلام معمر الإرياني، لم يسافر إطلاقًا لحضور مشاورات السويد، وأن المشاورات تجرى بصورة انفرادية وعبر المبعوث الأممي داخل قلعة لوكسمبورج ولا يسمح لأحد من غير أعضاء الوفدين الرسميين بدخول القلعة، وهو الأمر الذي ينفي لقاء وزير الزراعة الشيخ عثمان مجلي بمرافقي الوفد الحوثي.

وليست هذه المرة التي يسقط فيها موقع الأمناء الذي قال مراقبون إنه بلا أمانة بعد أن فقدها في وحل كذباته المتتالية وتلفيقاته الرامية إلى طعن الشرعية وخدمة مليشيا الحوثي الانقلابية بدوافع عنصرية.

وسبق لموقع الأمناء أن نشر وروج لمئات الأخبار الزائفة التي تستهدف جبهة الشرعية في محاولة من القائمين عليه والداعمين له لشق الصف الوطني، حتى وإن كان ذلك على حساب شرف المهنة. 

(الأمناء) بلا أمانة.. ومراقبون يسخرون من الكذبة العاشرة بعد الألف ، هذا الخبر قدمناه لكم عبر موقعنا.
وقد تم استيراد هذا الخبر (الأمناء) بلا أمانة.. ومراقبون يسخرون من الكذبة العاشرة بعد الألف، من مصدره الاساسي موقع يمن فويس.
ولا نتحمل في موقع من اليمن اي مسؤولية عن محتوى (الأمناء) بلا أمانة.. ومراقبون يسخرون من الكذبة العاشرة بعد الألف.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق