ناطق القوات المشتركة يتوقع انقلاب الموازين ويؤكد: بدأ سقوط مدينة مارب عند التفريط بهذه الجبهة.. وخطوة واحدة لإنقاذها!!

المشهد اليمني 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اخبار من اليمن حذر المتحدث العسكري باسم القوات المشتركة، المرابطة في الساحل الغربي، وضاح الدبيش، من سقوط مدينة مارب في قبضة مليشيا الحوثي، مطالبًا بضرورة تحريك كافة الجبهات لتخفيف الضغط عليها.

وقال الدبيش في حديث صحفي لصحيفة إماراتية ”من المنظور العسكري، فإن سقوط مديريتي الجوبة وجبل مراد، اللتين تعتبران البوابة الرئيسة وخط الدفاع الأول عن مدينة مأرب أو مركز مدينة مأرب، هو بداية سقوط الأنساق المتتالية لهما تِباعا“.

وأشار إلى أن ”الموقع الإستراتيجي الذي تتميز به مديرية جبل مراد، لا يقل أهمية، جغرافيا وسياسيا وعسكريا، عن مركز محافظة مأرب“.. مؤكدًا أن ”السيطرة على الجوبة وجبل مراد، تجعل ميليشيا الحوثي تستكمل ما مقداره 80% من السيطرة على كامل مديريات مأرب“، وفق تصريحاته لصحيفة ‘‘إرم نيوز’’ الإماراتية.

وشدد الدبيش، على ضرورة أن ”يتم تحويل المعركة من قبل قوات الجيش، من حالة التصدي لهجمات الحوثيين فقط، والانتقال من وضع الدفاع، إلى المبادرة من خلال تنفيذ العمليات وشن الهجمات المعاكسة“.

وأضاف: ”ما لم يتم تغيير هذه الإستراتيجة الدفاعية، فإن قوات الجيش ستنهار خلال أيام قليلة جدا، وستتم السيطرة على كل مأرب، من قبل الميليشيات الانقلابية“.

ولفت إلى أنه ”بالرغم من ذلك فإن ميليشيا الحوثي، تكبدت خسائر بشرية ومادية ولوجستية فادحة، لا تقارن بخسائرها طيلة السنوات السبع الماضية“.

وأوضح أن ”بداية سقوط مأرب والمؤشر على ذلك، هو سقوط مديريات بيحان، والصفراء وحريب، وكذاك سقوط أجزاء من محافظة البيضاء، فإن هذا الأمر أسهم وسهل على ميليشيات الحوثي، الضغط على الجيش الوطني، من جميع الاتجاهات، وفتح محاور قتالية جديدة؛ ما أنهك واستنزف قوات الجيش الوطني كثيرا“.

وأضاف الدبيش ”ومن مؤشرات سقوط مأرب، توقيف الجبهات القتالية على مستوى الجمهورية اليمنية؛ ما جعل ميليشيا الحوثي تعزز من قوتها، وذلك من خلال التفرغ الكامل، والدفع بتعزيزاتها العسكرية والبشرية، صوب جبهات مأرب“.

وأكد ناطق القوات المشتركة، أنه ”لو جرى تفعيل الجبهات الأخرى، بالتزامن مع معارك مأرب، ولو بنسبة 50%، لما كان حال ووضع مأرب، اليوم بهذا السوء، وما كنا لنرى ميليشيات الحوثي تحقق هذه الانتصارات“.

يشار إلى أن مليشيا الحوثي، أعلنت يوم أمس السيطرة على مديرية جبل مراد، جنوب محافظة مارب، ما يجعل المدينة معرضة للخطر.

ناطق القوات المشتركة يتوقع انقلاب الموازين ويؤكد: بدأ سقوط مدينة مارب عند التفريط بهذه الجبهة.. وخطوة واحدة لإنقاذها!! ، هذا الخبر قدمناه لكم عبر موقعنا.
وقد تم استيراد هذا الخبر ناطق القوات المشتركة يتوقع انقلاب الموازين ويؤكد: بدأ سقوط مدينة مارب عند التفريط بهذه الجبهة.. وخطوة واحدة لإنقاذها!!، من مصدره الاساسي موقع المشهد اليمني.
ولا نتحمل في موقع من اليمن اي مسؤولية عن محتوى ناطق القوات المشتركة يتوقع انقلاب الموازين ويؤكد: بدأ سقوط مدينة مارب عند التفريط بهذه الجبهة.. وخطوة واحدة لإنقاذها!!.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق