طارق صالح يقبل بشرط خطير ومصيري لللإفراج عن أقاربه المحتجزين لدى الحوثيين

بو يمن 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اخبار من اليمن كشفت مصادر مقربة من العقيد طارق محمد عبدالله صالح عن أتخاذه قرارات عاجلة من مقر تواجده بالساحل الغربي تتعلق بمصير ما تبقى من أفراد أسرته واقاربه لدى ميلشيا الحوثي الانقلابية. وأفادت المصادر” أن طارق أعلن عن موافقته الرسمية لشروط ميلشيا الحوثي الانقلابية التي طرحتها عليه مقابل الإفراج عن بقية أقاربه المحتجزين لديها في العاصمة صنعاء”. وتأتي موافقة طارق على شروط ميلشيا الحوثي الانقلابية، بعد تأزم اتفاقية الإفراج عن اقاربه، التي ترعاها الأمم المتحدة وسلطانة عمان، ومنع الميلشيا طائرة الأمم المتحدة المكلفة بمهمة نقلهم من الهبوط في مطار صنعاء الدولي أول من أمس، قبل قبول طارق بالشرط. وبحسب المصادر” فأن الشرط الذي وضعته ميلشيا الحوثي الانقلابية لإفراجها عن بقية أسرة صالح المحتجزين لديها، اعتزال طارق محمد عبدالله صالح العمل العسكري، ومغادرة الساحل الغربي”. وكانت ميلشيا الحوثي الانقلابية منعت طائرة تابعة للأمم المتحدة من الهبوط لمطار صنعاء الدولي يوم أمس الجمعة، قادمة من مطار العاصمة الأردنية عمان، بعد اتفاقيات مسبقة مع طرفي الأمم المتحدة ووساطة عمانية بما يتعلق بالإفراج عن بقية أسرة صالح، لكن تعنت ميلشيا الحوثي الانقلابية وتخلفها عن المواثيق والاتفاقيات، حال دون ذلك.

طارق صالح يقبل بشرط خطير ومصيري لللإفراج عن أقاربه المحتجزين لدى الحوثيين ، هذا الخبر قدمناه لكم عبر موقعنا.
وقد تم استيراد هذا الخبر طارق صالح يقبل بشرط خطير ومصيري لللإفراج عن أقاربه المحتجزين لدى الحوثيين، من مصدره الاساسي موقع بو يمن.
ولا نتحمل في موقع من اليمن اي مسؤولية عن محتوى طارق صالح يقبل بشرط خطير ومصيري لللإفراج عن أقاربه المحتجزين لدى الحوثيين.

أخبار ذات صلة

0 تعليق