طقوس إيرانية في شوارع صنعاء تغضب اليمنيين

يمن فويس 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اخبار من اليمن قالت تقارير إنه بعد مرور أربعة أعوام على الانقلاب في اليمن، تحولت المناطق الواقعة تحت سيطرة ميليشيات الحوثي إلى ساحة لتطبيق الأفكار الخمينية المتطرفة في عملية تهدف إلى إدخال اليمن تحت العباءة الإيرانية السوداء.

وقال القيادي في المؤتمر الشعبي العام في محافظة حجة، فهد دهشوش، في تصريحات إعلامية، إن مظاهر اللطم والبكائيات باتت واضحة في شوارع صنعاء والمدن الأخرى الواقعة تحت سيطرة الحوثيين خلال احتفالات لم يكن اليمنيون يعرفون عنها شيئا»، مشيرا إلى أن الحوثيين أقاموا احتفالات دخيلة على المجتمع اليمني دينيا وسياسيا، وقد نسخوا ذات الطقوس الإيرانية من رفع رايات حمراء مكتوب عليها «هيهات منا الذلة» في محاكاة لحزب الله الإيراني، وصبغ الجدران باللون الأخضر، وتبنّي مظاهر الضرب على الصدور والظهور واللطم.

وذكر دهشوش وهو من الزيديين، أن أتباع المذهب الزيدي في اليمن «يرفضون هذه الأمور الغريبة، بل إن علماء الزيدية انتقدوا بشكل واضح مظاهر اللطم والبكائيات.. المهيمنة في إيران».

وبالإضافة إلى ذلك، انتشرت بعض الحسينيات في أرجاء المناطق التي يسيطر عليها المتمردون، بعدما كان اليمنيون على اختلاف مذاهبهم يقيمون الصلاة في المساجد نفسها.

وقال دهشوش: «هناك عملية تحول كبيرة تفرض بالقوة، فالحوثيون يستندون في وجودهم إلى الثورة الخمينية، واليوم اليمن يتعرض لعملية طمس لكثير من معالمه وذاكرته التاريخية».

واعتبر وكيل وزارة حقوق الإنسان اليمنية، نبيل عبد الحفيظ، أن الحوثيين يريدون «إرضاء إيران من أجل تكوين وسط اثني عشري جديد في اليمن يكون بمثابة سيف مسلول فوق رؤوس اليمنيين، وإعادة المذهب السلالي الذي كان في عهد الإمامة وهو ما أنهته ثورة 26 سبتمبر».

طقوس إيرانية في شوارع صنعاء تغضب اليمنيين ، هذا الخبر قدمناه لكم عبر موقعنا.
وقد تم استيراد هذا الخبر طقوس إيرانية في شوارع صنعاء تغضب اليمنيين، من مصدره الاساسي موقع يمن فويس.
ولا نتحمل في موقع من اليمن اي مسؤولية عن محتوى طقوس إيرانية في شوارع صنعاء تغضب اليمنيين.

أخبار ذات صلة

0 تعليق