أول تعليق من الحكومة اليمنية على تمديد الهدنة لمدة شهرين

المشهد اليمني 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اخبار من اليمن رحبت حكومة الجمهورية اليمنية المعترف بها بإعلان المبعوث الأممي تمديد الهدنة لشهرين إضافيين وفق البنود السابقة حتى الثاني من أكتوبر 2022، والذي جاء بعد التشاور مع الحكومة وموافقتها؛ حسب وكالة " سبأ ".
وذكرت بأن الهدف الرئيسي للهدنة هو ايقاف نزيف الدم اليمني بسبب الحرب التي أشعلتها مليشيا الحوثي الانقلابية وتسهيل حرية حركة المدنيين و السلع والخدمات الإنسانية والتجارية في كل أرجاء اليمن، وهو ما تحقق فيما يتصل بتسهيل السفر عبر مطار صنعاء ودخول المشتقات النفطية عبر موانئ الحديدة، إلا أن الحصار لا يزال مفروضا على مدينة تعز ولا يزال ٤ مليون نسمة من ابنائها يعانون ويل العقاب الوحشي الذي تفرضه المليشيات الحوثية في إنتظار تحقيق وعود الهدنة رغم مرور أربعة أشهر منذ سريانها.
وشددت الحكومة على ضرورة التطبيق الكامل لبنود الهدنة وإيقاف كل الخروقات الحوثية وإنجاز ما لم يتم إنجازه خلال الفترة الماضية والشروع الفوري في فك الحصار الهمجي عن مدينة تعز وأهلها من خلال الفتح الفوري للطرق الرئيسية في تعز وبقية المحافظات، وضمان توظيف عوائد موانئ الحديدة لدفع مرتبات موظفي الخدمة المدنية والمتقاعدين في المناطق التي لا تزال تحت سيطرة المليشيا الحوثية.
وأكدت في هذا الصدد دعمها الجاد لكافة جهود الامم المتحدة ومبعوثها الخاص على طريق تحقيق السلام الشامل والعادل وفقاً للمرجعيات الثلاث المتفق عليها وفي المقدمة القرار الدولي ٢٢١٦.
وكان المبعوث الأممي إلى اليمن هانس غروندبرغ، أعلن أن اقتراح الهدنة الموسع ينص على التوصل إلى اتفاق بشأن آلية صرف شفافة وفعالة لدفع رواتب موظفي الخدمة المدنية والمعاشات المدنية بانتظام ، وفتح الطرق في تعز والمحافظات الأخرى.

أول تعليق من الحكومة اليمنية على تمديد الهدنة لمدة شهرين ، هذا الخبر قدمناه لكم عبر موقعنا.
وقد تم استيراد هذا الخبر أول تعليق من الحكومة اليمنية على تمديد الهدنة لمدة شهرين، من مصدره الاساسي موقع المشهد اليمني.
ولا نتحمل في موقع من اليمن اي مسؤولية عن محتوى أول تعليق من الحكومة اليمنية على تمديد الهدنة لمدة شهرين.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق