الارشيف / اخبار العرب والعالم

مصر .. شقيقتان تنصبان على 1000 فتاة وتجمعان منهن 300 مليون جنيه بعد إيهامهن بتشغيل أموالهن

نشكركم على اهتمامكم بقراءة الخبر حول مصر .. شقيقتان تنصبان على 1000 فتاة وتجمعان منهن 300 مليون جنيه بعد إيهامهن بتشغيل أموالهن دعونا الآن نلقي نظرة على التفاصيل الكاملة.

من اليمن - عدنان سالم - مصر .. شقيقتان تنصبان على 1000 فتاة وتجمعان منهن 300 مليون جنيه بعد إيهامهن بتشغيل أموالهن

اخبار من اليمن متابعات: اتهمت مجموعة من الفتيات وتجار الملابس بماركة "شي إن" شقيقتين بالنصب والاحتيال عليهن في مبالغ مالية تصل إلى حوالي 300 مليون جنيه.

وتعود تفاصيل الواقعة إلى أن الشقيقتين طلبتا تشغيل أموال الضحايا واستثمارها إلا أنهما لم تنفذا وعودهما ولم تسلما الضحايا الأرباح أو حتى أصول الأموال بعد أن نجحتا في استقطابهن.

وقالت نور رشدي في تصريحات لموقع "القاهرة 24" إنها تعمل في مجال تجارة الملابس ماركة "شي إن" العالمية من خلال استيرادها منذ 4 سنوات، وفجأة بعد وقف البطاقات البنكية من سنة ظهرت سيدتان تدعيان شيما وحياة مسعد.

تشغيل الأموال

وأفادت: "بنشغل الفلوس بعد 15 يوما وبناخد خصومات من 2000 إلى 3000، حيث بدأ الفتيات (الضحايا) تحويل الأموال من خلال "فودافون كاش" و"إنستا بي"، وفي ناس كانت بتروحلهما البيوت وتديهما كاش".

مبالغ ضخمة

وأردفت بالقول: "أنا واحدة ليها 3 مليون، حولت عن طريق "إنستا بي" و"فودافون كاش" بعد ما وثقنا فيها وفي اسمها اللي مسمع، وجمعت مبالغ كبيرة جدا".

وصرحت نور: "في شهر 2 فضلت تقولنا مفيش عندي سيولة وأنا محولة المبالغ دي للإمارات وعاملة شركة في الإمارات، وفي حوالة كبيرة هتجيلها وهتدي كل الناس فلوسها، وفضلت تنيمنا شهر لحد يوم 2 مارس، وزعت علينا مبلغ في حدود 2 مليون على 1000 واحدة وأكتر والناس دافعة مبالغ كبيرة جدا والمبالغ تصل إلى 300 مليون".

يمكن عرض تفاصيل الخبر بالكامل من مصدره الرئيسي المرصد
مصر .. شقيقتان تنصبان على 1000 فتاة وتجمعان منهن 300 مليون جنيه بعد إيهامهن بتشغيل أموالهن ، هذا الخبر قدمناه لكم عبر موقعنا.
وقد تم استيراد هذا الخبر مصر .. شقيقتان تنصبان على 1000 فتاة وتجمعان منهن 300 مليون جنيه بعد إيهامهن بتشغيل أموالهن، من مصدره الاساسي موقع المرصد.
ولا نتحمل في موقع من اليمن اي مسؤولية عن محتوى مصر .. شقيقتان تنصبان على 1000 فتاة وتجمعان منهن 300 مليون جنيه بعد إيهامهن بتشغيل أموالهن.