"الأجسام التفاحة" مهددة بأمراض القلب

اليمن العربي 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اخبار من اليمن أكدت دراسة أمريكية جديدة أن البطون الممتلئة بشدة أو ما يعرف بـ"الأجسام التفاحة" أخطر من البدانة على صحة القلب، حتى لو كان الوزن مقبولاً.

وأوصى استشاري باطنة بالمركز القومي للبحوث، في مصر، بعدم الإفراط في تناول الأغذية الغنية بالنشويات والدهون، لا سيما إذا كان النظام الحياتي للشخص لا يتضمن الحركة وبذل المجهود.

وقال د.سعيد شلبي، استشاري الباطنة بالمركز لـ"العين الإخبارية"، إن خطورة عدم الحركة أن الدهون تتركز في منطقة البطن فتصيبها بالانتفاخ، ويصبح شكل الجسم مثل التفاحة، وتبدأ الدهون في الذوبان، بما يؤدي إلى ارتفاع نسبتها في الدم، فيؤثر ذلك على الشرايين التاجية بالقلب، حيث تعمل على تضييقها.

وأضاف أن الحركة تعمل على توزيع الدهون بالجسم فتصبح جزءا من النسيج العضلي وتعمل على تماسكه، ومن ثم قد يكون معدل كتلة الجسم مرتفعا عند الشخص الذي يتحرك باستمرار، ولكنه لن يعاني مثل الشخص الذي قد يكون أقل في الوزن، ولكن الدهون متركزه في منطقة البطن.

وكان فريق أمريكي بحثي توصل إلى تلك النتيجة بعد دراسة شملت 1692 أمريكياً وأوروبياً تخطوا الخامسة والأربعين من العمر، وتم تقديمها مؤخرا في مؤتمر الجمعية الأوروبية لطب أمراض القلب.

"الأجسام التفاحة" مهددة بأمراض القلب ، هذا الخبر قدمناه لكم عبر موقعنا.
وقد تم استيراد هذا الخبر "الأجسام التفاحة" مهددة بأمراض القلب، من مصدره الاساسي موقع اليمن العربي.
ولا نتحمل في موقع من اليمن اي مسؤولية عن محتوى "الأجسام التفاحة" مهددة بأمراض القلب.

أخبار ذات صلة

0 تعليق